الاتحاد

عربي ودولي

مصرع 20 شرطياً أفغانياً بهجوم على منزل مسؤول منشق عن طالبان

مقاتلة أميركية طراز  أف -16  في مناورة على الطيران المنخفض شرق أفغانستان

مقاتلة أميركية طراز أف -16 في مناورة على الطيران المنخفض شرق أفغانستان

أكدت وزارة الداخلية الأفغانية أمس مقتل 20 شرطيا امرأة واحدة في هجوم شنته حركة ''طالبان'' على منزل حاكم محلي منشق عن الحركة جنوب البلاد بحسب وزارة الداخلية·
يأتي هذا، بينما لقي جنديان من قوة المساعدة الأمنية الدولية ''إيساف'' بقيادة حلف الأطلسي ''الناتو'' حتفيهما في حادثين منفصلين جنوبي أفغانستان في حين أسفرت عملية نفذتها قوات أميركية، عن مقتل 8 من المشتبه بانتمائهم لـ''طالبان'' في منطقة أرغنداب بإقليم زابول الجنوبي في وقت متأخر أمس الأول· وبالتوازي، أفاد مسؤولون استخباريون باكستانيون ان 5 أشخاص على الأقل قتلوا أصيب سادس بصـــــــاروخ في هجوم جــــوي أمـــيركي على الأرجح أمس في قرية كاريكوت بالقرب من وانا البلدة الرئيسية في منطقة وزيرستان الجنوبية المضطربة شمال غرب باكستان المعروفة بأنها معقل لـ''القاعدة'' و''طالبان''·
ووقع الهجوم الإرهابي الذي استهدف مركز شرطة في بلدة شاه كراز في إقليم كاجاكي بولاية هلمند التي تعد احد معاقل''طالبان'' جنوب أفغانستان· وهاجم مقاتلو ''طالبان'' نقطة للشرطة مخصصة لحماية منزل الملا عبدالسلام حاكم إقليم موسى قلعة المجاور والمنشق عن ''طالبان'' بحسب وزارة الداخلية الأفغانية·
وكان داود احمدي الناطق باسم حاكم هلمند ذكر قبل ذلك عن طريق الخطأ ان الهجوم استهدف موكبا يقل عبد السلام، لافتا إلى ان ''تبادلا لإطلاق النار استمر عدة ساعات''· وأوضحت الداخلية الأفغانية ان ''20 شرطيا وسيدة واحدة قتلوا'' في الهجوم· وجرى تعيين عبدالسلام كحاكم لإقليم موسى قلعة في يناير 2008 بطلب من الرئيس الأفغاني حامد كرزاي لإظهار انفتاح الحكومة الأفغانية على اخصامها الذين يلقون السلاح· وأعلنت طالبان مسؤوليتها عن الهجوم وزعم ناطق باسم الحركة ان عناصر ''طالبان'' تمكنوا من ''قتل 25 إلى 30 شخصا وصفهم بأنهم من رجال ''الشرطة''·
وأكد سكان قرية شاه كراز ان عبدالسلام وأسرته لم يصابوا بأي أذى جراء الهجوم''· وفي جنوب أفغانستان أيضا، أعلن الجيش الأميركي مقتل 8 متمردين خلال عملية بإقليم ارغنداب شمال غرب قندهار واستهدفت أحد مسؤولي ''طالبان'' المرتبطين بمجموعة يشتبه بأنها مسؤولة عن زرع عبوات ناسفة على طريق كابول قندهار ونقل مسلحين اجانب إلى جنوب البلاد·
بموازاة ذلك، أكدت وزارة الدفاع البريطانية ان جنديا بريطانيا في إقليم سانجين بولاية هلمند، قتل أمس الأول بانفجار خلال مرور دورية فيما أعلنت قوة ''ايساف'' للمساعدة الدولية مصرع جندي آخر تابع ل''الناتو'' بجنوب أفغانستان دون أن تكشف عن هويته·
من جانب آخر، قال مسؤول في أجهزة الأمن الباكستانية ان طائرة أميركية بدون طيار اطلقت 3 صواريخ على منطقة كاريكوت في ولاية جنوب وزيرستان، وهي المنطقة نفسها التي استهدفت بصاروخ آخر قبل 10 أيام، مما أدى إلى مقتل 8 متمردين مفترضين·
واضاف مسؤول محلي أن أحد هذه الصواريخ أصاب آلية، مما أدى إلى مقتل ركابها الخمسة، مؤكدا ان الضحايا الخمسة هم اجانب من تركمانستان وينتمون إلى ''طالبان''·
وأضاف أن الصاروخين الآخرين سقطا على منزل يقع على قمة هضبة ويعتبر موقعا للمتمردين، لكنه كان خاليا لحظة الهجوم، متحدثا عن إصابة متمرد آخر· إلى ذلك، أفادت احصائية لرويترز أن القوات الاجنبية في أفغانستان تكبدت أعلى حصيلة من القتلى خلال عام ،2008 بمجموع بلغ 270 قتيلا 127 منهم أميركيون مقارنة بنحو 169 جنديا أجنبيا قتلوا عام ·2007

اقرأ أيضا

فرنسا تعلن إحباط هجوم على غرار اعتداءات 11 سبتمبر