ثقافة

الاتحاد

«تراث الشعر وحاضره» في بيت الشعر بالشارقة

«تراث الشعر وحاضره» في بيت الشعر بالشارقة

«تراث الشعر وحاضره» في بيت الشعر بالشارقة

الشارقة (الاتحاد)

ضمن فعاليات مهرجان الشارقة للشعر العربي بدورته 18، أقامت اللجنة المنظّمة للمهرجان صباح اليوم، ندوة فكرية تحت عنوان «تراث الشعر وحاضره»، في بيت الشعر بالشارقة، بحضور عبدالله بن محمد العويس رئيس دائرة الثقافة في الشارقة، ومحمد القصير مدير إدارة الشؤون الثقافية بالدائرة، ومحمد البريكي مدير بيت الشعر في الشارقة، قدّم المشاركون فيها قراءات في الشعر العربي القديم والحديث، ومناقشة عدد من القضايا.
بدأت بجلسة أدارها د. حاتم الفطناسي، وقدّم فيها د. محمد مصطفى أبوشوارب، من جامعة الإسكندرية بحثاً حمل عنوان «تجليات التراث الشعري في الشعر العربي الحديث.. قراءة في محاولات استعادة الشعرية العربية».
وحمل بحث الدكتورة آمنة بلّعلَى، من جامعة تيزي وزو- الجزائر عنوان «الوعي الأنطولوجي في علاقة الشعر العربي المعاصر بتراثه».
وفي ورقته الموسومة «الشعرية الجديدة، وتناغم الأنساق»، تحدّث الدكتور مجدي الخواجي، من جامعة جازان السعودية.
وفي الجلسة الثانية التي أدارها د. بهاء عبدالمجيد، قدم د. حسن مطلب المجالي، مقاربة نصّية قامت على استدعاء شخصية امرئ القيس، في شعر عزّ الدين المناصرة، ومحمود درويش، ضمن حركة المثاقفة مع التراث العربي القديم التي بدت بوصفها ظاهرة من أجلى ظواهر الحداثة الشعرية العربية. وحمل بحث أ.د نور الهدى باديس، من جامعة تونس - كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية عنوان «البيان معيار الإبداع ومؤصل للتراث في الشعر العربي الحديث».
ثم فتح مدير الندوة باب المناقشات مع الحاضرين الذين أثروها بمداخلاتهم، واستفساراتهم، وقد كرم عبدالله العويس الشعراء المشاركين في المهرجان.

اقرأ أيضا

عمران العويس.. سنديانة مؤرخي الإمارات