ملحق دنيا

الاتحاد

رحلات البر.. «شبة نار» في برد الصحراء

نسرين درزي (أبوظبي)

إنه موسم التخييم ورحلات البر الذي يترقبه سكان الدولة ويحتفي به زوارها باختيار أكثر المواقع الصحراوية الجاذبة بما توفره من لحظات هدوء واستكشاف والكثير من التشويق. وهناك عند عمق الكثبان الرملية المنتشرة على امتداد إمارات الدولة، ينتعش المشهد السياحي الذي يجمع بين خيارات الاستجمام من جهة، وخوض المغامرات على أنواعها من جهة أخرى. وكما توفر المسطحات الذهبية ملاذاً للباحثين عن الاسترخاء وسط سكون الطبيعة البكر و«شبة النار»، تفتح المرتفعات والمنحدرات الحادة شهية عشاق تسلق الهضاب بسيارات الدفع الرباعي والدراجات النارية. ومن مناطق البداير في الشارقة، وحتا في دبي، وجبل جيس في رأس الخيمة، والختم وسويحان في أبوظبي إلى ليوا في منطقة الظفرة وبدع بنت سعود والخزنة في مدينة العين، تتنوع أساليب التخييم في البر خلال أشهر الشتاء وما تبعثه في النفس من اندفاع لقضاء ساعات النهار والليل في العراء.

برنامج ثابت
عشاق رحلات البر غالباً يتخذونها برنامجاً ثابتاً يختمون به أسبوعهم طوال فصل الشتاء، ولا يقتصر الأمر لديهم على كونه هواية محببة إذ إن تكرار تجارب التخييم في العراء لساعات متأخرة من الليل وحتى مع المبيت، تجعله مع الوقت عادة لا تقاوم.
وتحدث حمد النعيمي عن علاقته برحلات البر، موضحاً أنها تعود إلى سنوات بعيدة عندما كان طفلاً يرافقه والده في الجلسات المفتوحة التي تجمع أفراد العائلة على أبسط الموائد وأكثرها فرحاً. وذكر أنه لم يهمل هذه الأجواء أبداً مع أصدقائه وهو اليوم يصطحب أبناءه ويشجعهم على التواصل مع الطبيعة البكر واستكشاف جمالياتها. ويعتبر أن أجمل ما في رحلات البر أنها تجمع الأقارب والأصحاب وسط هدوء تام بعيداً عن أجواء التوتر.
ويوافقه الرأي أحمد الشحي الذي يستمتع سنوياً بتغيير مستلزمات رحلات الصحراء، مثل الخيم والبسط وأدوات الشوي. وبالنسبة له فإن قرار الذهاب إلى البر قد يخطر له في أي لحظة حتى بعد دوام العمل، بحيث يتصل بأسرته أو رفاقه ويمر لاصطحابهم والانطلاق فوراً، ولاسيما أن عدة التخييم دائماً معه في السيارة.
أما خالد الجنيبي، فيتحدث عن هذه الأيام من السنة وكأنها هدية من السماء تمنحه انتعاشاً لا يوصف وتضاعف نشاطه لتنظيم الرحلات الأسبوعية، ووضع جدولاً متكاملاً للأنشطة التي يمارسها مع رفاقه. وقال إن أجواء البر لا تقارن في الشتاء مع أي أجواء أخرى مهما كانت الوجهة رائعة ومتنوعة، وهي تلهم عشاق الرياضات على أنواعها لاقتناص الفرص والاستفادة من الطقس البارد بإشعال النيران والتحلق حولها، وتحضير تشكيلة من أصناف الطعام السريعة والساخنة.
ووصفت خديجة عوض الجلسات العائلية في البر بأنها ملاذ للخروج من الروتين، حيث يجد كل فرد من الأسرة نشاطاً يشغل فيه وقته بأفضل ما يكون. وبرأيها فإن أجمل ما في هذه المشهدية الجامعة، التعاون فيما بين الكبار والصغار على تجهيز احتياجات الرحلة وتهيئة ظروف نجاحها واقتراح فقرات متنوعة للتسلية. وذكرت أن أبناءها يتصرفون في الهواء الطلق بطريقة أكثر مسؤولية لأنهم يعلمون أن الطبيعة تجبر كل فرد على خدمة نفسه بنفسه، وهذا من أفضل الدروس التي تعلمنا إياها رحلات البر الممتعة والمفيدة.

التوغل في الصحراء
عن أجواء رحلات البر وأكثر ما تبحث عنه العائلات لأوقات مفعمة، تحدث المرشد السياحي الإماراتي سلطان كراني عن أهم النقاط الواجب أخذها في الاعتبار عند التخييم. وقال إن المرافق الصحراوية العامة على اختلافها تحتفظ بخصائص معينة تميز مكاناً عن الآخر. وغالباً يفضل سكان الدولة التوجه إلى المواقع البرية القريبة من مقر إقامتهم، في حين ينشد ضيوف الدولة وزوارها من العرب والأجانب، استكشاف الداخل والتوغل في عمق الصحراء حتى وإن استغرق الأمر ساعات للوصول إلى الوجهة. وذكر أنه فيما تهم العائلات المقيمة إلى نصب الخيم بنفسها وتوفير معدات المبيت بالبر، يفضل السياح الاستعانة ببرامج المكاتب السياحية التي ترسم لهم طريق الرحلة بكل ما يحتاجونه لقضاء ليلة أو أكثر داخل الصحراء. وأوضح كراني أن رحلات البر داخل الدولة آمنة وتتوافر لها كل شروط السلامة والممرات السالكة، إلا أن الحذر مطلوب ولا سيما عند اختيار التخييم في مناطق بعيدة عن التجمعات السكانية. وتوجه بحديثه إلى من ليسوا خبراء في التخييم بالعراء، إما بانتقاء أماكن قريبة من الطرق العامة وإما الذهاب إلى البر برفقة مجموعة من الأصدقاء منعاً لأي طارئ. إذ من الممكن أن تغرز إطارات السيارة في الرمل أو يصاب المحرك بعطل أو يتعرض من يقود السيارة إلى وعكة صحية ويحتاج هو ومن معه للمساعدة، فضلاً عن أن طلعات البر عموماً والرحلات وسط الجبال الوعرة تحلو مع المجموعات من عائلات وأصدقاء، حيث يجتمع الكبار والصغار ويتشاركون الهوايات نفسها وإضرام النيران وتحضير الطعام وتبادل جلسات السمر والأحاديث بعيداً عن الممل.

أجواء احتفالية
تتعدد مواقع التخييم داخل الدولة وتتشابه كلها وسط أجواء احتفالية تتوسطها نيران شي اللحوم وعرانيس الذرة والبطاطا الحلوة والكستناء، وهناك وفيما «شاي الكرك» سيد الجلسات تنتشر الأنشطة الرياضية من ألعاب الكرة إلى الدراجات السيارة وسباقات التسلق. وأكثر مناطق التخييم استقطاباً، صحراء ليوا التي تعد مكاناً مثالياً لعشاق الجلسات الليلية تحت النجوم في «الربع الخالي» حيث تتوافر باقة من البرامج الترفيهية، منها ممارسة هوايات ركوب الجمال وزيارة المزارع المحلية والتزلج على الكثبان الرملية. أما مخيمات جبل جيس في رأس الخيمة، فتعرف بكثرة المسارات الرملية فيها وبيوت الجمال والواحات الصغيرة وأشجار البانيان والطيور البرية وحيوان المها العربي. ومن المواقع الجاذبة أيضاً لهذا النوع من الرحلات الشتوية بامتياز، غابة الهير التي تضم مجموعة من أشجار الغاف وتقع على طريق دبي - العين، ووادي الوريعة وهو محمية جبلية تقع ضمن سلسلة جبال الحجر عبوراً بالشريط الساحلي لإمارة رأس الخيمة. ومع الاقتراب من الجبال في هذه المنطقة يمكن التوقف في مسافي والتمتع بمياه نبعها وصولاً إلى أجمل الباحات الطبيعية عن طريق الزيد. وللباحثين عن التغيير في مدينة العين، فإن أجمل مواقع التخييم تنتشر في مناطق بدع بنت سعود وسويحان والخزنة التي تشتهر ببرودة الطقس وتجمع الغيوم في سمائها، إيذاناً بهطول الأمطار بلا ميعاد.

معدات مترفة
تتنوع معدات التخييم بين التقليدية وآخر خطوط الترف الخدماتي. إلى جانب الخيم المتداولة وقطع الحطب و«الناموسيات» الطاردة للبعوض والثلاجات المتنقلة، تنتشر في الأسواق الخيم الذكية والسيارات المجهزة بالكامل بمتطلبات رحلات البر، وفيها التلفزيونات وأدوات الطهي الكهربائة والمراحيض الخاصة. وتوفر محال التخييم خيارات كثيرة للاستمتاع بالحياة البرية ومستلزمات الدفء وتحضير الطعام وأدوات مراقبة النجوم والإسعافات الأولية وجهاز إطفاء الحريق، وكلها توضع في قاطرة يتم ربطها بالسيارة العائلية.

السلامة أولاً
* قبل شراء الخيم لا بد من التأكد من مواقع التخييم أولاً بما يتناسب مع طبيعة الموقع.
* ضرورة الدخول إلى مناطق التخييم بسيارات الدفع الرباعي لضمان التنقل بين الكثبان الرملية بسهولة.
* تزويد السيارة بكميات كافية من الوقود تحسباً لأي طارئ.
* التأكد من أدوات شحن الهاتف ومن تطبيق اكتشاف المواقع داخل الصحراء والمواقع الداخلية.
* اصطحاب ثلاجة تضم كل كمية الطعام والشراب التي سيحتاجها الأفراد خلال الرحلة.

اقرأ أيضا

في يوم الحب.. تناول الطعام أمام المرآة