الاتحاد

الاقتصادي

الدولار يصعد مدعوماً ببيانات اقتصادية أميركية

ارتفع الدولار أمس بفضل دلائل جديدة بأن انتعاش الاقتصاد الأميركي يكتسب قوة دفع ذاتية رغم تباطؤ المكاسب أمام اليورو نتيجة طلب من البنك المركزي على العملة الموحدة.
وجددت مجموعة من البيانات الاقتصادية في الآونة الأخيرة الآمال بانتعاش أميركي مستديم وقدمت دعما للدولار.
وأظهرت أحدث هذه الأرقام أمس الأول أن أوامر الشراء الجديدة التي تسلمتها المصانع الأميركية سجلت ارتفاعا مفاجئا في نوفمبر الماضي.
وقال ادريان شميت محلل العملة في لويدز بانكينج جروب “الأمر المهم أن أداء الدولار جيد في ظل البيانات الأخيرة. ولكن إشارة مجلس الاحتياطي الاتحادي في محضر اجتماعه لاستمرار سياسة التيسير ستقود لارتفاع أسعار الفائدة في كل مكان قبل أن ترتفع في الولايات المتحدة”.
وصدر محضر اجتماع لجنة السوق المفتوحة التابعة لمجلس الاحتياطي الأميركي والذي ناقش السياسة النقدية يوم الثلاثاء وأظهر أن المجلس مقتنع بالالتزام بمسار التيسير.
وارتفع مؤشر الدولار الذي يقيس قيمة العملة الأميركية أمام عملات رئيسية 0,2 بالمئة إلى 79,627 نقطة، واستقر الدولار تقريبا عند 82 ينا. ونزل اليورو 0,3 بالمئة إلى 1,3255 دولار.
ونزل الدولار الأسترالي 0.6 بالمئة إلى 0,9998 دولار أميركي ليواصل خسائره عقب تراجعه 1,2 بالمئة في اليوم السابق مع انخفاض الذهب والنفط أكثر من اثنين بالمئة.

اقرأ أيضا

النساء يتفوقن على الرجال في الإدارة المالية بالشركات الكبرى