الاتحاد

الإمارات

بلدية دبي تطلق حملة في يناير الجاري لحماية الأطفال من المخاطر المنزلية

دينا جوني (دبي) – تطلق بلدية دبي خلال شهر يناير الجاري، حملة شاملة، تتضمن خمسة محاور للحدّ من المخاطر المنزلية التي تعرض أفراد الأسرة، وخصوصاً الأطفال، لحوادث قد تكون عواقبها مأساوية، بحسب سلطان السويدي رئيس قسم السلامة العامة في إدارة الصحة والسلامة في البلدية.
وقال السويدي، إن بلدية دبي تسعى إلى توعية المجتمع بالمخاطر المحتملة في المنازل والحدّ منها، حفاظاً الأسرة عامة، والأطفال خاصة، وذلك انطلاقاً من الحرص على تحقيق أهداف الصحة والسلامة الاستراتيجية للإمارة، والمتمثلة في تحقيق أعلى معايير الصحة والسلامة للمجتمع، مؤكداً أن الحملة ستركز على سلامة الأطفال من مخاطر السقوط من مكان مرتفع، وسلامة أسرّة النوم الخاصة بالأطفال، وسلامة صالة لعب الأطفال، وسلامة المطابخ، وسلامة السلالم.
ولفت إلى أن هذا الإجراء مردّه إلى حالات الموت المؤسفة لأطفال، والتي شهدتها إمارات الدولة مؤخراً، مؤكداً أنه لتجنيب أفراد الأسرة والأطفال مخاطر السقوط من النوافذ والشرفات، يجب تركيب الأجهزة والمعدات التي تحدّ من فتح النوافذ والشرفات أكثر من 10 سنتيمترات لتفادي خروج الأطفال منها، بجانب تجنّب وضع الأثاث خصوصاً الكراسي والطاولات القريبة من النوافذ والشرفات لكي لا يستعملها الأطفال وسيلة للوصول إلى النافذة، والتعرض لمخاطر الوقوع منها.
وأوضح، أنه يجب تجنب ترك الأدوية في متناول الطفل، وعدم محاولة إقناعه بأن الدواء كالحلوى، كما يجب تجنب تركه يلهو بالحبال والستائر وأشرطة الملابس، لأنه قد يتعرض للاختناق، إذا ما التفت تلك الحبال حول عنقه، كما يجب تجنب ترك الألعاب والأطعمة والمواد صغيرة الحجم مثل قطع النقود المعدنية والأزرار والبراغي والدبابيس والبطاريات الصغيرة وحبات الزيتون، والتي من الممكن أن يبتلعها الصغير، فتتسبب في اختناقه، كما أن على أفراد الأسرة التأكد من أن حوض السباحة محاط بسور مناسب لعدم تسلل الأطفال عند غياب الأهل إلى حوض السباحة والتعرض للغرق.
ولفت رئيس قسم السلامة العامة في إدارة الصحة والسلامة في بلدية دبي إن الحملة ستركز على سلامة أسرة النوم الخاصة بالأطفال، والتوعية بعدم وضع السرير قرب النافذة أو ستائر النوافذ، وتأمين جميع الأسلاك والحبال المتدلية بعيداً عن الأطفال، وتركيب المعدات اللازمة لمنع الأطفال من أن تعلق أيديهم أو أصابعهم بين الأبواب.
وأضاف: تتعرض الحملة إلى سلامة صالة لعب الأطفال، والتأكيد على ضرورة تأمين الأطفال من التيارات الكهربائية من خلال تركيب أغطية بلاستيكية فوق القابس الكهربائي لمنع الأطفال من العبث بالأسلاك وتجنب التماس الكهربائي، وكذلك تأمين جميع خزائن الكتب، ومراكز الترفيه لمنع الأطفال من السقوط، ووضع واقيات للزوايا الحادة في أثاث المنزل وحواف الجدران تجنباً للإصابات.
وأوضح، أن البلدية تشدد على ضرورة تركيب أجهزة إنذار الدخان والحفاظ على مطفأة حريق في المنزل، وحفظ الأدوية والمنظفات والمبيدات الحشرية ومواد التنظيف، وغيرها من المواد الكيميائية المنزلية السامة، في مكان بعيد عن متناول الأطفال ومغلق بإحكام، والتأكد من أن جميع أدراج المطابخ مقفلة، وحفظ الآلات الحادة في درج مغلق، ومنفصل عن أدوات المطبخ الأخرى، وبعيداً عن متناول الأطفال، كما يجب الاحتفاظ بمفاتيح الأبواب بعيداً عن متناول الأطفال، ووضع حاجز أمان في أعلى وأسفل السلالم منعاً لانزلاق الأطفال.

اقرأ أيضا

رئيسة وزراء صربيا تستقبل أمل القبيسي