الاتحاد

الرياضي

"الأخضر" و"الساموراي" أكثر المستفيدين.. 6 x 6

سلمان الفرج

سلمان الفرج

وليد فاروق (دبي)

رغم مرور 4 أيام فقط على انطلاق منافسات البطولة، إلا أن الملاحظ زيادة عدد اللاعبين المستبدلين في القوائم النهائية لبعض المنتخبات المشاركة، قبل خوضهم أولى مبارياتهم في البطولة، حيث بلغ عدد اللاعبين المستبدلين حتى الآن، ومنذ انطلاق البطولة 6 لاعبين وجميعهم تم استبدالهم بداعي الإصابة.
وتنص لوائح الاتحاد الآسيوي في البطولة على أحقية كل منتخب، في استبدال أي من لاعبيه في القائمة «النهائية» التي تضم 23 لاعباً قبل 6 ساعات فقط من خوض أولى مبارياته في البطولة، على أن يكون الاستبدال من القائمة «المبدئية» التي سبق وتم إرسالها للاتحاد وتضم 50 لاعباً.
وكان المنتخب الأسترالي سباقاً في إجراء تعديل على قائمته النهائية للبطولة، بعدما استبعد لاعبه مارتن بويل جناح هيبرنيان الإسكتلندي، لإصابة بالركبة، وضم زميله أبوستولوس مهاجم لارناكا القبرصي.
وهو ما قام به المنتخب الأردني، الذي استبعد لاعبه يزن ثلجي للإصابة، وضم إحسان حداد بدلاً منه.
كما قام المنتخب الياباني باستدعاء لاعبين بديلين، هما شيوتاني، محترف العين، وتاكاشي أنوي، بدلاً من زميليهما ناكاجيما وموريتا المصابين،
أما المنتخب السعودي فاستبعد لاعبين قبل يوم من أولى مبارياته أمام كوريا الشمالية، الثنائي سلمان الفرج وعبدالله الخيبري للإصابة، واستدعى بدلا منهما نوح الموسى وسلطان الغنام.
ويتوجب وفقاً للبند الرابع من المادة 25 من لائحة بطولة كأس آسيا، على المنتخبات المشاركة تسجيل قائمة نهائية مكونة من 18 لاعباً كحد أدنى، و23 من اللاعبين كحد أقصى، بينهم ثلاثة حراس مرمى على الأقل، ولا يحق إلا لهؤلاء اللاعبين المشاركة في تشكيلة منتخباتهم في البطولة.
في حين تنص المادة «25-4-3» على أن القوائم النهائية لكل منتخب يجب إرسالها رسمياً لـ «الآسيوي» قبل 10 أيام على الأقل من أول مباراة للمنتخب بالبطولة. أما المادة «25 - 6» فنصت على أحقية كل منتخب في الاستبدال قبل أول مباراة رسمية له بالبطولة، وذلك بحد أقصى 6 ساعات قبل المباراة، على أن يكون «البديل» من بين القائمة «المبدئية»، التي سبق إرسالها وضمت 50 لاعباً.

اقرأ أيضا

الشارقة يؤكد قانونية مشاركة ميلوني ورافائيل