الاتحاد

منوعات

ذياب بن محمد يكرم الفائزين بجائزة "الوقاية من التنمر"

بدرية الكسار (الاتحاد)

حضر سمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان، رئيس دائرة النقل الاحتفال الذي نظمه المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، صباح أمس، في حديقة أم الإمارات، بمناسبة يوم الطفل الإماراتي، وكرم الفائزين بجائزة الوقاية من التنمر.

كما حضر الاحتفال معالي جميلة المهيري وزيرة دولة لشؤون التعليم العام، ومعالي الدكتور مغير خميس الخيلي رئيس دائرة تنمية المجتمع، والريم عبدالله الفلاسي الأمين العام للمجلس الأعلى للأمومة والطفولة، وعدد من المسؤولين وأعضاء المجلس الاستشاري للأطفال، وأولياء الأمور، وجمع من الأطفال، وأصحاب الهمم.

وتفقد سمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد، ترافقه الريم الفلاسي، ورش العمل للأطفال التي أقيمت بجانب مكان الاحتفال، حيث اطلع على تعلم الأطفال للكثير من المهارات، ومن بين الورش ورشة السنع الإماراتي، وورشة تعلم لغة الإشارة، وكذلك ورش تعريفية بقانون وديمة و "مختبر فاطمة" ومركز أطفال الظفرة الاجتماعي، ومنصات للتصميم وحول تاريخ عملات وطوابع الإمارات. وقد اعرب سموه عن إعجابه بما شاهده من إقبال الأطفال على تعلم الكثير من الفنون.

و توجه سموه إلى مقر الاحتفال حيث افتتحت الطفلة سلامة الطنيجي رئيسة المجلس الاستشاري للأطفال الاحتفال بكلمة رحبت فيها بسموه والحضور. وعبرت في كلمتها عن فرحة أطفال الإمارات وسعادتهم بقيادتهم الرشيدة التي توفر لهم الأمن والأمان والرعاية والاهتمام.
وقالت" يكفينا فخراً أننا أبناء زايد وأمنا فاطمة، وقيادتنا الرشيدة لا تألوا جهداً في توفير كل السبل والوسائل التي تسعدنا وتعلمنا قيم الأخلاق الفاضلة وتراث الآباء والأجداد الذين سبقونا وتركوا لنا أرثاً عظيماً ".

وقالت الطنيجي : إننا الآن نعيش في عام التسامح الذي وجه به صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وننعم بروح المحبة والتسامح التي تغمرنا ، فعلينا أن نحافظ على هذه النعمة التي انعم الله بها علينا، وأن نسير على نهج قيادتنا في العمل الصالح الطيب والتمسك بالخلق الحسن، وننهل من العلوم ما استطعنا لتكون هذه القيم عدتنا في الحاضر والمستقبل، فالوطن ينتظر منا جميعاً أن نرد له الجميل".

وأكدت أنه في يوم احتفالنا هذا الذي خصصته الدولة لنا نحن الأطفال سيتم توزيع جائزة الأمومة والطفولة للوقاية من التنمر التي أطلقتها سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية " أم الإمارات" كدليل على حرصها ورعايتها لنا جميعاً وتوفير كل ما من شانه فائدتنا وتسهيل أمور حياتنا مقدمة الشكر والتقدير لسموها ".

وألقى الطفل هيثم الكندي نائب رئيس المجلس الاستشاري للأطفال كلمة ترحيب بسمو الشيخ ذياب بن محمد، والحضور شاكراً سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك على الدعم الذي تقدمه لأطفال الإمارات والعالم أجمع.

وقال إنه بفضل "أم الأمارات" يحتفي الجميع في دولة الإمارات بالطفل الإماراتي بهدف الارتقاء به، ثم دعا سمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد لتكريم الفائزين بجائزة الوقاية من التنمر .

اقرأ أيضا

"ناسا" تطالب "بوينج" بتأجيل رحلات تجريبية إلى الفضاء