الاتحاد

دنيا

الديدان الحاسوبية·· تكافح الفيروسات البشرية


لعل الحكمة التي تقول بأنه ما من شيء على الإطلاق في هذه الدنيا ينطوي على الضرر وحده، وما من شيء ينطوي على الفائدة الخاصة، قد تكون أكثر انطباقاً على الفيروسات الحاسوبية· فلقد رأى الخبراء أن الديدان الحاسوبية التي تنتشر عبر الإنترنت يمكن أن تعد نموذجاً يسمح بابتكار أساليب جديدة تماماً لمكافحة أنواع المتعضيات الدقيقة التي تهاجم الإنسان والحيوان· واستخدم العلماء في هذا الصدد تعبير (نظرية الشبكات) networks theory لإظهار الطريقة التي يمكن بموجبها لبراغيث الماء الدقيقة التي تستوطن البحيرات وجداول المياه في روسيا، أن تنتشر حتى تبلغ بحيرات كندا· وينظر إلى البحيرات في هذه الحالة على أنها (عقد) تشبه الذاكرات والطرق الفرعية التي تسلكها الديدان التي تنتشر في الإنترنت· ولا شك أن البراغيث التي سبق أن غزت البحيرات خلال العقدين الماضيين لم تنتشر عبر البريد الإلكتروني، بل بواسطة البشر عندما كانوا ينقلون هذه المخلوقات مع قواربهم وشاحناتهم دون أن يأبهوا لوجودها من بحيرة إلى أخرى·
ويقوم العلماء الآن بمحاولة الاستفادة من مطابقة الظاهرتين للخروج بطرق جديدة لمحاربة الفيروسات والديدان الحيوية بعد أن يتفهموا من هذا النموذج الجديد كيف يمكن الاحتكام إلى تقنيات مبرمجة في هذا الصدد·

اقرأ أيضا