الاتحاد

الاقتصادي

بدء تشييد ثاني مجمع للمباني المكتبية في المنطقة الحرة في جيبوتي

بدأت منطقة جيبوتي الحرة التي تديرها مجموعة “عالم المناطق الاقتصادية”، تشييد المجمع الثاني للمباني المكتبية بهدف تلبية الطلب المتزايد من مجتمع الأعمال من منطقة شرق أفريقيا، وذلك في إطار استراتيجية النمو التي تتبعها.
وتم تدشين المشروع رسمياً خلال حفل وضع حجر الأساس الذي أقيم مؤخراً داخل مجمع منطقة جيبوتي الحرة المجاور لميناء جيبوتي، بحضور آيدن أحمد دواله، رئيس سلطة الموانئ والمناطق الحرة في جيبوتي، وعلي داوود نائب الرئيس الأول لوحدات الأعمال الناشئة في”عالم المناطق الاقتصادية”، إضافة إلى عدد من كبار المسؤولين من الجانبين.
ويمتد المشروع متعدد الأغراض على مساحة بناء تبلغ 2568 متراً مربعاً، وتم تصميمه بحيث يستوعب 68 وحدة مكتبية جديدة، ويضم وسائل راحة ومرافق متعددة ومركزاً للأعمال ومحلاً تجارياً وقاعة للصلاة ومرافق أجهزة صراف آلي وردهة مطاعم.
وتعتبر المنطقة الحرة في جيبوتي التي تديرها مجموعة “عالم المناطق الاقتصادية” واحدة من أهم المراكز التجارية في منطقة شرق أفريقيا. وتتمثل مسؤولية “عالم المناطق الاقتصادية”، بصفتها شريكا إداريا واستشاريا، بشكل رئيسي، في إيجاد وتعزيز ظروف العمل المثالية ضمن منطقة جيبوتي الحرة.
وقال علي داوود نائب الرئيس الأول لوحدات الأعمال الناشئة” يمثل هذا المجمع خطوة أخرى بارزة في مسيرة تطور المنطقة الحرة في جيبوتي. ومن شأن هذا المشروع مضاعفة مساحة المكاتب في المنطقة، فضلاً عن توفير وسائل الراحة الإضافية”.
وأضاف” قمنا في “عالم المناطق الاقتصادية”، في إطار هدفنا الاستراتيجي لتعزيز وتطوير مناطق حرة عالمية المستوى، بنقل معرفتنا وخبرتنا الفريدة في هذا المجال إلى منطقة جيبوتي الحرة مما زودها بميزة تنافسية لا تضاهى مقارنة بغيرها من المناطق الحرة في أفريقيا.

اقرأ أيضا

اعتقال أكثر من 700 ناشط بيئي في بريطانيا هذا الأسبوع