الاتحاد

دنيا

المكسرات تحد من مخاطر أمراض القلب

للمكسرات فوائد متعددة

للمكسرات فوائد متعددة

يوصي الأطباء بتناول كمية مناسبة من المكسرات يومياً، بحدود قبضة اليد (مقدار 50 جراماً). ويقولون إن لذلك تأثيراً جيدا على الصحة شرط عدم الإسراف بتناولها تفاديا لزيادة السعرات الحرارية. وبحسب الدراسات العلمية تلعب المكسرات دوراً في الحد من مخاطر أمراض القلب بنسبة 50 %. كما أن إضافة الجوز الى الطعام يخفض من معدل الكولسترول الضار بالجسم.
وتحتوي المكسرات على نسبة جيدة من البوتاسيوم الذي يعتبر عنصراً معدنياً مهماً لنشاط عضلة القلب بحيث يعمل على حمايتها وتقويتها. ويتألف اللوز مثلا من 750 ملليجراماً من البوتاسيوم، وتزيد النسبة في دوار الشمس عن 900 ملليجرام. ويعتبر البندق عنصراً غذائياً مهماً لتنشيط العمل الوظيفي للمخ والعظام، وهو يشفي الأطفال المصابين بفقر الدم الحاد. ومن المعروف أن الحديد والكالسيوم اذا ما انخفضا في الجسم، يتسببان بفقر الدم وهشاشة العظام. لذلك فإن تناول المكسرات بين وقت وآخر يشكل حماية غير مباشرة للكثير من الحالات المرضية، بينها مشاكل الجهاز الهضمي. وهي تمد الجسم بالعناصر الأساسية ومضادات الأكسدة.
وفي المكسرات نسبة عالية من الألياف الضرورية لصحة الجسم، كما في الكاجو والبندق. وهي بذلك تساعد في علاج مشاكل القولون، وكذلك في خفض نسبة الكولسترول والدهون الثلاثية. وتشتمل ألياف المكسرات على مضادات للأكسدة، وكذلك بعض الفيتامينات التي تلعب دوراً أساسياً في الحد من أمراض تصلب الشرايين. وتتخذ المكسرات أهميتها الغذائية من الدهون الجيدة التي تحتويها، ولا سيما الأحماض المشبعة والأحادية. وهي اذا ما تم تناولها بكميات معتدلة، تقي من أمراض كثيرة.
وتوصف المكسرات على أنها عناصر شفائية لما تحتويه من معادن مثل الفسفور المفيد لتغذية المخ والعظام. ونذكر من فوائدها:
البندق: غني بفيتامين A وفيتامين B، وهو يوصف للمصابين بأمراض السكر، السل، الصرع والتهاب المسالك البولية.
اللوز: يوصى به للحوامل والمرضعات ومرضى الأعصاب والسكر والمصابين بالوهن الجسماني. يكافح الأرق ويفيد في تقوية الدماغ والنخاع الشوكي والجهاز العصبي وذلك النظر.
الجوز: يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب ويقوي الجهاز الهضمي.
الكاجو: بعكس ما يعتقد كثيرون، فإن تناوله بمعدل لا يتسبب بالسمنة، وانما يساعد على امتصاص الدهون.
الفستق: يقوي الأعصاب، ويقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب ويحمي الخلايا من التلف.
الزبيب: يقوي المعدة والكبد والطحال، وكذلك القلب والعصب ويلين البطن.
الخروب: يستعمل المغلي منه والمنقوع في علاج النزلات الصدرية، وهو يحمي المعدة ويعدل حموضتها، ويقلل من الاسهال.

اقرأ أيضا