صحيفة الاتحاد

الرياضي

دراجات الإمارات تتوج بلقب «خليجية الطريق»

أبطال الإمارات على منصة التتويج بلقب خليجي الدرجات  (من المصدر)

أبطال الإمارات على منصة التتويج بلقب خليجي الدرجات (من المصدر)

محمود شلبي (الدوحة)

اختتم منتخب كبار الدراجات مشاركة دراجات الإمارات في بطولة مجلس التعاون للطريق التي أقيمت بالدوحة بالفوز بجدارة بالمركز الأول لسباق الفردي العام، الذي أقيم أمس في ختام البطولة لمسافة 117 كم، والذي حققه النجم المتألق ماجد عبد الرحيم البلوشي بزمن 10: 48: 2 ساعة، بعد أداء متميز ورائع، وجاء الدراج القطري موسى خلفان في المركز الثاني والدراج الكويتي عبد الهادي العجمي في المركز الثالث.
وأدى منتخب الكبار السباق باحترافية بقيادة قائد المنتخب يوسف ميرزا ونجح نجومه أحمد المنصوري وجابر المنصوري ومحمد المنصوري وماجد البلوشي وناصر سيف المعمري في التناوب على الصدارة التي دانت في النهاية لماجد البلوشي، ووضح من خلال مسافة السباق ودوراته الأخيرة مدى تقدم نجوم الإمارات وظهورهم بمستوى فني متطور وتعاملهم مع السباق بتكتيك فني متميز أعده المدرب مهدي عزيز ونفذه نجوم المنتخب بقيادة ميرزا باقتدار وبرؤية فنية تتناسب مع قدراتهم الفنية العالية، ما أتاح لهم الفوز ببطولة السباق ولقب البطولة عن جدارة واستحقاق.
وتواصل التفوق في الترتيب الفرقي للسباق، حيث منحت سيطرة نجومنا ودخولهم معاً لخط النهاية صدارة الترتيب الفرقي بزمن إجمالي قدره 50: 25: 8 ساعة والفوز بالميدالية الذهبية العاشرة في البطولة، وجاء المنتخب البحريني وصيفاً ونال الميدالية الفضية، فيما نال المنتخب الكويتي الميدالية البرونزية.
وفي ختام السباق وبعد إعلان نتائجه الفردية والفرقية قام الدكتور محمد بن جهام الكواري رئيس الاتحاد القطري يرافقه شبر الوداعي أمين عام اللجنة التنظيمية، وجمال الكواري أمين عام الاتحاد القطري وعبد الكريم الزرعوني رئيس اللجنة الفنية المدير المالي باتحاد الدراجات وعلي سعيد الوالي مستشار الاتحاد بتقليد الفائزين بالميداليات الذهبية والفضية والبرونزية وتسليم كأس البطولة لنجم الإمارات المتألق ماجد البلوشي.
عقب التتويج احتفل منتخبنا للكبار والجهاز الفني والإداري الذي يضم المدرب مهدي عزيز ومساعده شريف عبد الله والإداري المتميز معاذ المنصوري بالإنجاز المشرف وبلقب البطولة وشارك في الاحتفالية عبد الكريم الزرعوني رئيس اللجنة الفنية، الذي حضر للدوحة صباح أمس لمتابعة السباق الأخير في البطولة وعلي سعيد الوالي مستشار الاتحاد.
حققت دراجات الإمارات لقب البطولة بجدارة بعد فوزها بنصيب الأسد من الميداليات، والذي بلغ 15 ميدالية ملونة منها 10 ميداليات ذهبية و4 فضيات وبرونزية واحدة، وهو إنجاز مشرف لدراجات الإمارات التي تعتز وتفتخر بالألقاب الخليجية التي تعتبر نقطة انطلاقتها الحقيقية لتحقيق الإنجازات العربية والقارية.

الشعفار والحوري يهنئان بالإنجاز
الدوحة (الاتحاد)

تلقت إدارة الوفد العديد من اتصالات التهنئة بالإنجاز، حيث قدم أسامة الشعفار رئيس اتحاد الدراجات ونائبه أحمد محمد الحوري التهنئة لنجوم منتخب الكبار على الفوز الرائع الذي حققوه في ختام البطولة، والذي وضعهم في المقدمة والاحتفاظ باللقب الغالي عن جدارة، والتأكيد بأن دراجات الإمارات هي الأفضل فنيا والأكثر تطورا والأحق بريادة الدراجة الخليجية.
واعرب الشعفار عن سعادته بالإنجاز المشرف الذي حققه الكبار والشباب والناشئون والذي عكس بصورة واضحة سلامة قاعدة اللعبة وتواصل الأجيال في تحقيق الإنجازات متمنيا للجميع التوفيق ومواصلة تحقيق الإنجازات التي تشرف رياضة الإمارات عامة والدراجات بصفة خاصة.
وأكد أحمد الحوري أن تفوق دراجات الإمارات في البطولة الخليجية وتألقها هو نتاج طبيعي للاستعدادات الجيدة لها باعتبارها من البطولات التي نوليها كل الاهتمام، مشيراً إلى أن تقدم دراجات الإمارات وتطورها في السنوات الأخيرة يرجع لخطط الإعداد المتطورة ووجود قاعدة سليمة في الأندية تنطلق منها المواهب للانضمام لمنتخبات المراحل السنية والمحصلة التي حققتها هذه المنتخبات في بطولة الخليج بالدوحة تؤكد وبشكل كبير على نجاح خطط وبرامج الاتحاد وإنه يسير في الطريق الصحيح متمنيا للاعبين التوفيق والنجاح.