عقيل الحلالي (صنعاء)

استهدفت مقاتلات التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن، أمس، تحركات وتعزيزات عسكرية لميليشيات الحوثي الانقلابية في محافظات الجوف ومأرب وصنعاء شرق البلاد.
وذكرت مصادر محلية لـ«الاتحاد»، أن مقاتلات التحالف شنت أربع غارات على مواقع وتحركات للميليشيات الحوثية في مديرية خب والشعف الواقعة شمال شرق محافظة الجوف، وتدور فيها مواجهات متقطعة بين القوات الحكومية وميليشيات الحوثي التي كانت استهدفت قبل ساعات، بصاروخ باليستي، موقعاً للجيش في المديرية ذاتها، ما أسفر عن مقتل وإصابة عدد من العسكريين.
وأفادت مصادر عسكرية في الجوف، بأن قوات الجيش المرابطة في مديرية خب والشعف أسقطت، مساء الأحد، طائرة مسيّرة استطلاعية تابعة لميليشيات الحوثي، أثناء تحليقها في أجواء المديرية.
وقصف الطيران العربي، أمس، موقعين للحوثيين، يعتقد أنهما لإطلاق الصواريخ الباليستية، في منطقة العرقوب بمديرية خولان شرق العاصمة اليمنية صنعاء. كما شنت مقاتلات التحالف، أكثر من 15 غارة على مواقع وتحركات وتعزيزات لميليشيات الحوثي في مديرية صرواح القريبة والتابعة لمحافظة مأرب.
وبحسب مصادر ميدانية في الجيش اليمني، فإن الغارات الجوية على الحوثيين في صرواح أعاقت محاولات الميليشيات التقدم من وسط وشرق المديرية باتجاه مدينة مأرب التي تسيطر الحكومة اليمنية عليها منذ أكتوبر 2015.
وفي شمال البلاد، دمر الطيران العربي هدفين تابعين لميليشيات الحوثي في منطقة المزرق بمديرية حرض الحدودية مع السعودية في شمال محافظة حجة.
وقتل أربعة مدنيين، وجرح خامس بانفجار ألغام كانت زرعتها ميليشيات الحوثي الانقلابية في مناطق سكنية ومزارع بمديرية ميدي المحررة في شمال غرب محافظة حجة.
وذكر الجيش اليمني، على موقعه الإلكتروني، أمس، أن ثلاثة مدنيين تتراوح أعمارهم بين 14 و35 عاماً، قتلوا عندما انفجر لغم من مخلفات ميليشيات الحوثي بدراجة نارية، كانت تقلهم شمال قرية بني فايد في مديرية ميدي، مشيراً إلى مقتل رجل في العقد السادس من عمره، جراء انفجار لغم زرعه الحوثيون بمزرعة في منطقة الجعدة بالمديرية ذاتها، فيما أصيب رجل آخر بانفجار لغم ثالث في منطقة قريبة شمال ميدي.
وإلى الجنوب من محافظة حجة، أعلنت القوات اليمنية المشتركة، المدعومة من التحالف العربي، نزع عبوات ناسفة زرعتها ميليشيات الحوثي في منطقة حيوية شرق مدينة الحديدة، الميناء الاستراتيجي على البحر الأحمر.
وذكر مصدر في القوات المشتركة، أن الفرق الهندسية التابعة للواء الأول عمالقة، قامت بنزع وتفكيك عدد من العبوات الناسفة التي قامت ميليشيات الحوثي بزرعها في محيط نقطة المراقبة الثالثة نقطة الارتباط في طريق كيلو 16 شرق الحديدة، موضحاً أن ميليشيات الحوثي قامت بزرع العبوات الناسفة، مستغلة انسحاب ضباط الارتباط التابعين للقوات المشتركة، الأسبوع الماضي، احتجاجاً على إصابة زميلهم العقيد محمد الصليحي بنيران حوثية.
وواصلت ميليشيات الحوثي، أمس، خروقاتها النارية لاتفاق السلام الهش في محافظة الحديدة، وقصفت بالمدفعية الثقيلة والقذائف الصاروخية، مواقع تابعة للقوات المشتركة، وتجمعات سكنية في عدد من مديريات الحديدة.