الاتحاد

الرياضي

إقبال كبير على التسجيل في سباق أبوظبي للتجديف


برعاية كريمة من سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس نادي تراث الإمارات ومن منطلق المحافظة على التراث البحري للدولة ورياضة التجديف العريقة ينظم نادي تراث الإمارت سباق قوارب التجديف فئة 40 قدماً عصر يوم الخميس المقبل· 10 مارس الجاري على امتداد منطقة كورنيش أبوظبي وحتى منطقة كاسر الأمواج وتحت رعاية سمو رئيس النادي، وهو السباق الثاني الذي تنظمه إدارة السباقات والأنشطة البحرية منذ بدء موسم السباقات الجديد مطلع هذا العام· وقد بدأت أعمال تسجيل البحارة للسباق يوم الاثنين الماضي في مقر إدارة السباقات والأنشطة البحرية بنادي تراث الإمارات بجانب جامعة زايد للبنات، بينما تتواصل عملية التسجيل حتى مساء الاربعاء التاسع من مارس الجاري وهو اليوم الذي يشهد صباحه عقد الاجتماع التنويري للنواخذة والبحارة في مسرح النادي بمبنى إدارة الأنشطة والفروع وذلك لغايات تحديد المشاركين في الأشواط وفقا للمواصفات الفنية للقوارب المشاركة من مختلف إمارات الدولة· ويأتي هذا السباق لتأكيد التوجه نحو زيادة عدد السباقات البحرية وضرورة استقطاب أعداد جديدة من البحارة للمشاركة، إلى جانب تطوير رياضة التجديف وتعميقها في نفوس الأجيال وذلك ضمن أهداف ولوائح النادي واللجنة العليا للسباقات البحرية فيه حيث ضرورة استكمال اجراءات الملكية وان يكون كافة المشاركين من مواطني الدولة الحاصلين على بطاقة العضوية والالتزام بكافة شروط ومواصفات السباق وفقا للوائح الفنية الخاصة بالسباق الذي سيشهد مشاركة واسعة من المواطنين من كافة الأجيال بعد نجاح عملية توطين السباقات البحرية التي ينظمها النادي بناء على توجيهات كريمة من سمو رئيس النادي بهدف دعم وتطوير وحماية النشاطات البحرية مما اكسب هذه السباقات قاعدة كبيرة من البحارة الشباب الذين اعلنوا عن عشقهم لتراث الآباء والأجداد ومواصلة تجسيد هذه الملحمة البحرية التي أصبحت تقليداً سنوياً تقام كل عام في مثل هذا الوقت من كل عام وترصد لها الجوائز القيمة والتغطيات الإعلامية المناسبة· من جهة ثانية أصدرت إدارة السباقات والأنشطة البحرية تعليمات تهتم بأمر السلامة العامة لكافة المشاركين حيث يجب أن يتوافر على متن كل قارب حقيبة اسعافات أولية وعلم الاسعاف وعدد 2 حبل خاص بطول مناسب لتثبيت القارب عند نقطة البداية· هذا إلى جانب توفير مستشفى متنقل وجهود الشرطة البحرية ورجال الانقاذ لمتابعة كافة الحالات الطارئة وإجراء ما يلزم من تكوين اللجان الفرعية العاملة في السباق ووضع كافة الامكانات المتاحة لانجاز سباق يتمتع بالخصوصية وجوانب المحافظة على التراث وتكافؤ الفرص بين جميع المشاركين لاجتياز مسافة تقدر بنحو 4 أميال بحرية تشكل مع القوارب التراثية لوحة بحرية رائعة تبرز جمال وروعة ملحمة التجديف في عرض البحر، كما تبرز مهارات المشاركين في احياء جانب إنساني من حياة الآباء والأجداد·· حيث يترجم النادي هذا الحدث الرياضي الشعبي في اطار كرنفالي بديع·

اقرأ أيضا

«فخر أبوظبي» يستعرض أمام «العنابي» بـ «رباعية»