الاتحاد

دنيا

عشرات الموديلات الجديدة في معرض ديترويت

 لامبورجيني جالاردو إل بي 560 سبايدز (إ ب أ)

لامبورجيني جالاردو إل بي 560 سبايدز (إ ب أ)

وسط أوضاع اقتصادية بالغة السوء تغرق فيها شركات صناعة السيارات في العالم أجمع، يستعد معرض شمال أميركا الدولي للسيارات لافتتاح أبوابه أمام الجمهور في السابع عشر من الشهر الجاري وحتى 25 منه· وتشارك في دورة عام 2009 أكثر من 2000 شركة معنية بصناعة السيارات والصناعات المكملة لها تمثل 60 دولة، ويغطي أحداثه أكثر من 7000 صحفي أتوا من مختلف أنحاء العالم، فيما قدرت المرجعيات المنظمة للدورة الجديدة أن يبلغ عدد الزوار المهتمين بهذه الصناعة أكثر من 40 ألفاً، وتوقعت أن يبلغ عدد زواره 700 ألف·
وكانت اللجنة المنظمة خصّت الصحافة ورجال الإعلام بثلاثة أيام تنتهي اليوم الثلاثاء من أجل تغطية المعروضات والتقاط الصور· وسوف يخصص يوما غد وبعد غد لأرباب صناعة السيارات والصناعات التكميلية ذات العلاقة بها· وكما جرت العادة في كل معارض السيارات التي تنظم في الولايات المتحدة، سوف يخصص يوم الجمعة المقبل لجمع التبرعات لصالح الجمعيات الخيرية الأميركية· وسوف يفتح المعرض أبوابه أمام الجمهور اعتباراً من السبت 17 يناير وحتى 25 منه·
ويعدّ معرض ديترويت واحداً من أهم المعارض العالمية باعتباره يقام في معقل صناعة السيارات حيث تضم مدينة ديترويت المصانع والإدارات الرئيسية للشركات الثلاث العملاقة جنرال موتورز وفورد وكرايسلر· وعادة ما تتسابق الشركات المختصّة لاستعراض إمكاناتها فيه بعرض أحدث الموديلات وأهم الابتكارات التقنية والميكانيكية والترفيهية الجديدة التي تضاف إلى صناعة السيارات·
جيل جديد من السيارات الكهربائية
كشفت شركة فورد الأميركية عن خطط لإنتاج مركبات كهربائية في معرض ديترويت في الوقت الذي كشفت فيه شركة تويوتا عن نسخة عام 2010 لسيارتها الجديدة كامري 2010 · وجاء في بيان لمنظمي المعرض أن فورد تعتزم إطلاق عربة ( فان) كهربائية تجارية جديدة تعمل بالبطارية في أميركا الشمالية في عام 2010 ، وسيارة كهربائية صغيرة أخرى تعمل بالبطارية فى عام 2011 وسيارات من الجيل الجديد تشمل سيارة يمكن شحنها من أي مفتاح منزلي للتيار الكهربائي بحلول عام 2012 ·
وقال بيل فورد المدير التنفيذي لشركة فورد '' إن فورد تسير على الدرب الذي ترغبه أميركا وعملاء الشركة، وهو اتجاه يتسم بكونه صديقا للبيئة ويستخدم تكنولوجيا فائقة التقدم يراعى فيه مستقبل العالم''·
وأضاف فورد '' أعتقد أن هذا هو الطريق الذي يرغب المجتمع أن يرى هذه الصناعة وهى تسير فيه، وستتولى فورد مسؤولية الريادة ''·
ومن جانبه قال ديريك كوزاك، نائب رئيس مجموعة فورد لتطوير الإنتاج العالمي '' إن الجيل الجديد من السيارات الهجين، والهجين المعاد شحنها من مصدر كهربائي ، والسيارات التي تعمل بالبطاريات، هي الخطوات
التالية المنطقية التي تسعى الشركة لتحقيقها على طريق تخفيض استهلاك الوقود وضمان الاستدامة''·
وأضاف'' إن ثمة تزايدا في عدد المستهلكين الراغبين في هذا النوع من الخيارات، ورغبتنا في تلبية هذا الطلب من خلال فئات مختلفة من السيارات''·
وفي شأن متصل، عرضت تويوتا آخر نموذج من سيارتها الشهيرة كامري ، التى قال المنظمون عنها إنها أفضل سيارات الركاب مبيعاً في أميركا الشمالية في الأعوام الأحد عشر الماضية وعلى مدار سبع سنوات متتالية·
وقال المنظمون '' إن السيارة كامري 2010 وكامري الهجين من المقرر أن يطرحا للبيع في شهر مارس المقبل، وقد شهدت السيارتان عددا من التحسينات الداخلية والخارجية، من بينها تعديل الشكل الخارجي والأداء ومعامل الأمن ونظام الأجهزة السمعية ووسائل الراحة ''·
كعادتها دائماً، تسجل جنرال موتورز حضورها القوي في المعرض، وخصوصاً مع كشف النقاب عن كاديلاك إس آر إكس سزظ الجديدة وأكثر من عشرة موديلات جديدة من مختلف فئات السيارات·
وفي مؤتمر صحفي نظم على هامش افتتاح معرض ديترويت أمام الإعلاميين ورجال الصحافة أبدى ديتر تسيتشه رئيس مجموعة دايملر الألمانية العملاقة لصناعة السيارات تفاؤلاً حذراً بخصوص حالة سوق السيارات في العام الجاري وذلك على الرغم من التراجع الذي شهده خلال العام الماضي وما قبله على مستوى العالم·
ولم يستبعد تسيتشه في حديثه أن يزداد الطلب مرة أخرى على السيارات في النصف الثاني من العام الجاري·
غير أنه رأى أنه من السابق لأوانه الحكم على أحوال سوق السيارات في عام 2009 الآن·
ويذكر أن حجم مبيعات دايملر العام الماضي بلغ 256ر1 مليون سيارة بتراجع نسبته 3ر2% مقارنة بعام 2007 ويرجع ذلك إلى الأزمة المالية والاقتصادية التي وقعت في النصف الثاني من العام الماضي وأثرت على كثير من القطاعات وعلى رأسها قطاع صناعة السيارات·
ونفى تسيتشه رغبة مجموعته في بيع أي من الشركات الأخرى التي تملكها مشيراً إلى أن الشركة ستولي اهتماماً بقطاعات أخرى ملائمة للمستقبل مثل البطاريات والمحركات التي تعمل بالكهرباء· وقال تسيتشه إن مجموعته ستستغل المرحلة الحالية من أجل دعم مركزها· ومن بين السيارات التي تقدمها دايملر في معرض دترويت السيارة ''إي كلاس'' المعدلة ذات التصميم الانسيابي وعوامل الأمان الجديدة مثل الاستخدام التلقائي للمكابح عند الخطر بالإضافة إلى نظام تنبيه قائدي السيارات في حالة الغفوة اللحظية التي تنتابهم فتؤدي إلى وقوع الحوادث·
كما تتميز السيارة الجديدة المعدلة بأن معدل استهلاكها للوقود يقل عن سابقتها بـ23% وستطرح هذه السيارة للبيع بدءا من شهر مارس المقبل·
ولا شك أن معرض ديترويت سوف يجلي بعض الغموض عن المستقبل الذي ينتظر صناعة السيارات بعد المصاعب الكبيرة التي تعرضت لها في عام ·2008

اقرأ أيضا