أبوظبي (وام)

قال المستشار الدكتور حمد سيف الشامسي، النائب العام للدولة، إن احتفال دولة الإمارات بـ«يوم الطفل الإماراتي» يؤكد أن الاهتمام بالطفولة يعني الاهتمام بالحاضر والمستقبل، والاستثمار في جيل سيتولى مسؤولية المحافظة على الإنجازات التي تحققت، والأخذ بها للمزيد من التطور والارتقاء، معرباً عن فخره بما تقدمه الإمارات للأطفال، وحرصها على إنماء الطفل في جميع النواحي، لتنشئة جيل قادر على النهوض بمستقبل الوطن. وأضاف: «يأتي اعتماد يوم 15 مارس من كل عام يوماً للطفل الإماراتي ليعكس بصورة جلية الاهتمام الكبير الذي توليه القيادة الرشيدة لمختلف شرائح المجتمع، وتأتي الطفولة على رأس هذه الاهتمامات». وأكد أن النيابة العامة أدركت مبكراً واجبها تجاه الأطفال، من خلال التطبيق الحازم لكل التشريعات والقوانين التي سنتها الدولة، إضافة إلى ممارسة دور فاعل في رفع الوعي المجتمعي بالضوابط التي يتعين التزامها من جانب كل من يتعامل مع قضايا الأطفال.