دبي (الاتحاد)

عقد مجلس جامعة زايد اجتماعه الأول للعام 2020 برئاسة معالي نورة بنت محمد الكعبي، وزيرة الثقافة وتنمية المعرفة، رئيسة جامعة زايد، وذلك في فرع الجامعة بدبي.
ورحبت معاليها في بداية الاجتماع بأعضاء المجلس، مشيدةً بالجهود المخلصة التي يقومون بها، ومساعيهم الدؤوبة لتعزيز التقدم الذي تحققه الجامعة على مختلف الصعد، الأكاديمية والبحثية والإدارية والمجتمعية، ومتابعتهم المتواصلة لمسيرة الجامعة.
كما هنأت رجل الأعمال الشاب حسن النجار، لانضمامه عضواً جديداً بالمجلس، باعتباره أحد الشباب الثلاثة والثلاثين الذين اعتمد مجلس الوزراء ضمهم كممثلين للشباب إلى مجالس إدارة الجهات الاتحادية.
واطَّلع المجلس على عرض تقديمي لمديرة الجامعة بالإنابة حول ما تم إنجازه خلال الفصل الدراسي الحالي، والأهداف الاستراتيجية للجامعة للمرحلة المقبلة، وخطط تطوير الأداء على مختلف الصعد، وناقش الميزانية التشغيلية للجامعة والخطط المقرر تنفيذها في الفترة المقبلة، وأقر المجلس البرامج الأكاديمية التي تقدمها الجامعة لطلبتها في مرحلتي البكالوريوس والماجستير.