صحيفة الاتحاد

الاقتصادي

3 مليارات درهم إيرادات «تعاونية الاتحاد» خلال العام الماضي

أحد فروع جمعية الاتحاد التعاونية  (من المصدر)

أحد فروع جمعية الاتحاد التعاونية (من المصدر)

دبي (الاتحاد)

بلغت إيرادات «تعاونية الاتحاد» خلال العام الماضي نحو 3 مليارات درهم، حسب خالد حميد بن ذيبان الفلاسي الرئيس التنفيذي.
وكشف في بيان أمس عن «ارتفاع حقوق المساهمين من 2.150 مليار درهم إلى 2.511 مليار درهم بنسبة زيادة مقدارها 19% بالمقارنة مع عام 2016»، مشيراً إلى أن عدد الأسر المساهمة في تعاونية الاتحاد ارتفع من 28 ألف أسرة إلى 31 ألف أسرة مساهمة بزيادة مقدارها 10% بالمقارنة مع عام 2016.
وأضاف أن النتائج التي حققتها التعاونية في العام المنصرم تظهر الأداء القوي للتعاونية إلى جانب النمو التشغيل الثابت الذي أدى وزيادة الإيرادات بالمقارنة مع الأعوام السابقة، مما يعزز من قوة المركز المالي للتعاونية ومن قدراتها على التوسع والتطور.
وأضاف: «تنفذ تعاونية الاتحاد خطط توسع وانتشار استراتيجية مدروسة ذات أسس صلبة للاستمرار في تحقيق نمو في الإيرادات والأرباح، حيث تنتهج تعاونية الاتحاد العديد من الأساليب الاستثمارية لتحقيق أهدافها من ناحية النمو والتوسع حيث أنها تستثمر من خلال البناء أو استئجار المساحات التجارية في مبانٍ مملوكة للغير، أو استئجار مبانٍ متكاملة عن طريق مطورين معتمدين، لغرض استخدامها لاستحداث فروع جديدة لتغطية جميع المناطق في إمارة دبي، بما يصبّ بمصلحة المساهم والمستهلك مع الحرص على توفير أجود المنتجات وأفضلها بأسعار تنافسية لتحقيق أعلى مستويات الفائدة لهم والسعادة للمجتمع بشكل عام».
وأكد الفلاسي أن تعاونية الاتحاد أُنشئت لتحسين حال أعضائها اجتماعياً واقتصادياً، وخدمة المجتمع في منطقة عملها، وذلك باتباع أفضل الممارسات العالمية في مجال تجارة التجزئة، حيث تعتبر تعاونية الاتحاد أكبر التعاونيات الاستهلاكية على مستوى الدولة بفروعها البالغة 13 فرعاً، كما تمتلك مركزي تسوق هما «اتحاد مول» و«البرشاء مول»، إضافة إلى استحداثها سلسلتي متاجر الأولى تحت مسمى (كووب coop)، والثانية تحت مسمى «فريش ان 1 الوقفية»، وتعتبر الأولى من نوعها على مستوى العالم، والسلسلة الأخرى تمثل مفهوماً جديداً للتسوق، كما أنها أول تعاونية استهلاكية في الشرق الأوسط أدرجت مفهوم التسوق الذكي في عدد من فروعها.
وأضاف الفلاسي: «أسهمت تعاونية الاتحاد بتخفيض الأعباء عن المستهلكين بنسبة 50% وبإجمالي 90 مليون درهم خلال عام 2017، حيث نفذت التعاونية 49 حملة ترويجية على عدد 70 ألف سلعة خلال العام الماضي، مشيراً إلى أن ذلك نابع من مسؤوليتها تجاه المجتمع وحسها الوطني، مؤكداً أن حملات الخصومات تسهم بشكل مباشر في استقرار الأسعار وتخفيضها إلى جانب خلق بيئة بيع بالتجزئة صحية قائمة على التنافس وعدم الاحتكار، مما يوفر منتجات عالية الجودة بأسعار تنافسية».