الاتحاد

دنيا

مينيشا لامبا تغوص مع أسماك القرش وتسبح بصحبة 33 ألف كائن مائي

مينيشا لامبا تتحدى أسماك القرش

مينيشا لامبا تتحدى أسماك القرش

استمتعت نجمة بوليوود الشهيرة مينيشا لامبا، بجولة غوص رائعة مع أسماك قرش النمر الرملي وقرش الفهد والممرضة والشفنين، وذلك عندما استقبلها “دبي أكواريوم وحديقة الحيوانات المائية” في “دبي مول” مؤخراً.

وكانت لامبا، التي اشتهرت بأفلام مثل “باتشا آي هاسينو” و”كيدناب”، في زيارة لدبي بمناسبة عرض فيلمها الجديد “ويل دن، آبا” (Well Done, Abba).

وقالت النجمة الشهيرة إنها كانت تحلم بتجربة الغوص مع أسماك القرش، وهي من أهم معالم الجذب في “دبي أكواريوم وحديقة الحيوانات المائية”. وبعد جولة غوص تنشيطية سريعة، أصبحت لامبا مستعدة للغوص إلى أعماق الحوض لمسافة 11 متراً تحت الماء، حيث ألقت نظرة عن قرب على أكثر من 33 ألف كائن مائي، بما فيها أسماك قرش النمر الرملي، والشفنين وأسماك الجروبرز العملاقة.

ويذكر أن الغوص مع أسماك القرش هو من مجموعة الأنشطة التفاعلية المبتكرة التي يتم توفيرها للزوار لكي يستمتعوا بتجربة لا مثيل لها، فمن أهم الأهداف التي يركز عليها “دبي أكواريوم وحديقة الحيوانات المائية”، هو تغيير المفهوم الذي ترسّخ في أذهان الناس حول أسماك القرش، وإن توفير فرص غوص كهذه مع أسماك القرش، سيساعد الناس على تكوين فهم أفضل ونظرة جديدة لهذه المخلوقات الرائعة”. ويعتبر دبي أكواريوم وحديقة الحيوانات المائية من معالم الجذب الفريدة من نوعها في المنطقة - ليس فقط لتنوع الأصناف التي يحتضنها، بل لأنه أيضاً يوفر تجربة تفاعلية لا مثيل لها، حيث يتيح لزواره فرصة لا تقدر بثمن ليكونوا على مقربة من الحيوانات والكائنات المائية الرائعة، وهي تجربة تكتسب شعبية متزايدة بين المشاهير.

بالإضافة إلى الغوص مع أسماك القرش، يستمتع الزوار أيضاً برحلات القوارب ذات الأرضية الشفافة على سطح الحوض لمشاهدة الحيوانات المائية عن قرب. كما تم مؤخراً إطلاق تجربة الغوص في القفص التي تتيح للزوار الغوص تحت الماء في بيئة آمنة تماماً.

اقرأ أيضا