الاتحاد

الرياضي

ميلان ويوفنتوس ··صراع حتى الرمق الأخير !


حافظ ميلان حامل اللقب ويوفنتوس على الصدارة بفوزهما على مضيفيهما اتالانتا وروما بنتيجة واحدة 2-1 أمس الأول في افتتاح المرحلة السابعة والعشرين من الدوري الايطالي لكرة القدم· ورفع ميلان ويوفنتوس رصيدهما الى 60 نقطة مع افضلية للاول بفارق الاهداف· في المباراة الاولى على استاد 'اتليتي ازوري' وامام 23 الف متفرج، عانى ميلان الامرين لتحقيق الفوز وانتظر حتى الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع لتسجيل هدف الانتصار عبر لاعب وسطه الدولي اندريا بيرلو·
وخاض ميلان المباراة في غياب مدافعه البرازيلي كافو الموقوف وهدافه الاوكراني اندري شيفشنكو ولاعب وسطه البرتغالي روي كوستا ومدافعه الجورجي كاخا كالادزه بسبب الاصابة·
وتقدم ميلان بهدف للاعب وسطه ماسيمو امبروزيني في الدقيقة 71 بضربة رأسية قوية اثر ركلة حرة نفذها بيرلو، بيد ان فرحته لم تدم سوى دقيقتين حيث سجل النيجيري ستيفن ماكينوا هدف التعادل بضربة رأسية (73) قبل ان تعود الكلمة الاخيرة لبيرلو الذي سجل هدف الفوز في الدقيقة الاخيرة مستغلا كرة مرتدة من الحارس اليكس كالديروني اثر رأسية لفيليبو اينزاجي العائد الى الملاعب بعد غياب نحو شهر بسبب عملية جراحية في يده اليمنى·
وهو الفوز السادس على التوالي لميلان في الدوري والسابع في مختلف المسابقات وهو سيرفع معنويات اللاعبين قبل المواجهة الحاسمة ضد مانشستر يونايتد الانجليزي غدا في ميلانو في اياب الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري ابطال اوروبا (1-صفر ذهابا)· يذكر ان اتالانتا لم يفز في عقر داره على ميلان منذ عام1985 ·
انتهى الشوط الاول بالتعادل السلبي ثم تقدم ماسيمو أمبروسيني بالهدف الاول لميلان في الدقيقة 71 ثم تعادل النيجيري ستيفن ماكينوا بهدف لفريق أتالانتا في الدقيقة73 لكن بيرلو حسم اللقاء في الوقت القاتل بالهدف الذي أحرزه في الدقيقة الاخيرة من اللقاء· وقدم أتالانتا عرضا قويا ومقنعا ونجح في حرمان ميلان من الاستحواذ على الكرة والسيطرة على خط وسط الملعب كما حرم مهاجمي ميلان الارجنتيني الدولي هيرنان كريسبو والدنمركي الدولي يون دال توماسون من تشكيل خطورة حقيقية على مرمى أتالانتا ليؤكد فشلهما في سد الفراغ الذي تركه المهاجم الاوكراني الدولي أندري شيفتشنكو هداف الفريق الغائب بسبب الاصابة· وتصدى قائم مرمى ميلان لتسديدة من دانييللي كابيللي مدافع أتالانتا اثر ضربة حرة لعبها زميله أنطونيو برنارديني·
أما الفرصة الوحيدة التي أتيحت لميلان في الشوط الاول فكانت من تسديدة لمدافعه الهولندي الدولي ياب ستام في الدقيقة 43 لكنها لم تسفر عن شيء· واستأنف أتالانتا ضغطه في الشوط الثاني وتصدى البرازيلي ديدا حارس مرمى ميلان لتسديدة قوية من النيجيري ستيفن ماكينوا من داخل منطقة الجزاء·
وعلى عكس سير اللعب نجح فريق ميلان في تسجيل هدف التقدم الذي أحرزه أمبروسيني بضربة رأس اثر ضربة حرة لعبها زميله بيرلو· لكن رد أتالانتا لم يتأخر أكثر من دقيقتين وجاء بنفس الطريقة حيث سدد ماكينوا الكرة القادمة من ضربة حرة لعبها برنارديني لتذهب في الزاوية البعيدة عن ديدا· وسنحت فرصة أخرة لفريق أتالانتا صنعها ماكينوا أيضا في الدقيقة 77 بعد أن تخطى دفاع ميلان ومرر الكرة إلى زميله أندريا لاتزاري الذي سددها ضعيفة في جسد ديدا· ودفع أتالانتا ثمن هذه الفرصة الضائعة غاليا عندما سجل بيرلو هدف الفوز لميلان في الوقت القاتل·
وفي الثانية على الملعب الاولمبي في روما وامام 34992 متفرجا، نجح مدرب يوفنتوس فابيو كابيلو في انتزاع فوز ثمين من فريقه السابق روما 2-1 ومنح المدافع الدولي فابيو كانافارو التقدم ليوفنتوس عندما تابع برأسه كرة مرتدة من الحارس ايفان بيليتزولي اثر رأسية للسويدي زلاتان ابراهيموفيتش (11)· وأدرك انطونيو كاسانو التعادل لروما عندما كسر مصيدة التسلل وانفرد بالحارس جانلويجي بوفون وشدد الكرة زاحفة داخل المرمى (39)· وهو الهدف السابع لكاسانو هذا الموسم· ومنح اليساندرو دل بييرو التقدم مجددا ليوفنتوس من ركلة حرة مشكوك في صحتها (44)· ويعتبر الفوز حافزا معنويا للاعبي يوفنتوس قبل استقبالهم لريال مدريد الاسباني الاربعاء المقبل على استاد 'ديللي البي' في تورينو في اياب الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري ابطال اوروبا·
ترتيب فرق الصدارة
1- ميلان 60 نقطة من 27 مباراة 2- يوفنتوس 60 من 27 3- سمبدوريا 44 من 26 4- الإنتر 43 من 26
5- اودينيزي 42 من 26

اقرأ أيضا

"الآسيوي" يشيد بمشروع اتحاد الكرة في تراخيص "الهواة"