الاتحاد

الرئيسية

إطلاق سراح الأقباط المشاركين في أحداث "العمرانية"

قرر النائب العام المصري الأربعاء، إخلاء سبيل 23 قبطيا هم آخر المحبوسين احتياطيا على ذمة التحقيقات في قضية أحداث "العمرانية"، التي جرت نوفمبر الماضي. وكان النائب العام عبد المجيد محمود، قد أمر في وقت سابق بإخلاء سبيل 131 من المتهمين في أحداث الشغب هذه، التي شهدتها منطقة "العمرانية" في الجيزة يوم 24 نوفمبر الماضي. وقد ألقي القبض آنذاك على 154 قبطياً، إثر التظاهرات التي اندلعت احتجاجا على قيام الشرطة بوقف أعمال بناء، وتشييد كنيسة في هذا الحي، تخللتها صدامات مع قوات الأمن أسفرت عن مصرع اثنين من المتظاهرين.

ويأتي الإفراج عن آخر هؤلاء المحبوسين، الذي لا يؤثر مع ذلك على سير التحقيق القضائي، بعد أيام قليلة من الاعتداء الذي استهدف كنيسة القديسين في الإسكندرية، موقعا 21 قتيلا، ومثيراً تظاهرات غاضبة للأقباط. ومن المقرر أن يتوجه النائب اليوم إلى الإسكندرية في إطار التحقيق في هذا التفجير. يشار إلى أن البابا شنوده الثالث، بابا الإسكندرية، أكد في وقت سابق أنه سيعمل على الإفراج قبل عيد الميلاد عن عشرات المسيحيين المعتقلين، على خلفية اشتراكهم في مظاهرات "العمرانية".

اقرأ أيضا

دبي ضمن أفضل 10 وجهات سياحية في العالم لعام 2020