دبي (الاتحاد)

يناقش نخبة من الخبراء في النسخة الثامنة من «مؤتمر دبي للمعادن الثمينة»، التي تنطلق 11 أبريل المقبل في «أتلانتس النخلة»، سبل تعزيز نمو هذا القطاع على المستوى العالمي. وسيشهد المؤتمر، هذا العام 5 جلسات نقاش، «النهج المتبع لدى المصارف المركزية تجاه الذهب»، و«التعدين والعودة إلى التحوّط»، و«التكنولوجيا الناشئة التي تؤثر على قطاع المعادن الثمينة»، و«الفرص والتحديات الكامنة في المعادن البيضاء»، و«تأثير المجوهرات في المشهد المتغير»، إضافة إلى مجموعة من الكلمات الرئيسية وجلسات التعارف.
وفي الإطار نفسه، سيتضمن المؤتمر، الذي ينظمه «مركز دبي للسلع المتعددة»، إصدار «استبيان الفضة العالمي 2019» الصادر عن «معهد الفضة» بالتزامن مع نيويورك، وسيتم توزيع نسخ مجانية من الدراسة على الحضور. ويتضمن التقرير، الذي ينشر سنوياً منذ عام 1990، إحصاءات العرض والطلب ضمن القطاعات الرئيسية في سوق الفضة، فضلاً عن بيانات أحجام وأسعار التداول.
وقال أحمد بن سليِّم، الرئيس التنفيذي الأول لمركز دبي للسلع المتعددة «يواصل مؤتمر دبي العالمي للمعادن الثمينة 2019 دوره المهم كمنصة لتحفيز النقاشات البناءة وطرح الأفكار القيمة حول القضايا التي تهم القطاع. ونتطلع إلى الاستماع إلى الرؤى المستنيرة التي سيطرحها الخبراء المشاركون وبحث سبل الاستفادة من الفرص المتاحة لدفع عجلة نمو القطاع وطرح حلول لبعض أبرز التحديات التي تواجهه حالياً».