كان سيجموند فرويد يرى أن حجر الزاوية لإنسانيتنا، هو أن نعمل وأن نحب.. واعتبر البعض هذا مقياساً لا بأس به لتمييز الصحة النفسية.. فأن تعمل وأن تحب، يعني القدرة على التعامل مع المجتمع وبناء علاقات جيدة مع الناس، بالإضافة للعمل، الإنتاج وكسب المال.. لو استطاع الشخص تحقيق هذا فهو إنسان طبيعي، لا يعاني خللا نفسيا يعيقه عن الحياة بشكل طبيعي..
لكن.. هل هناك تعريفات أحدث في هذا الشأن؟

صفات مشتركة
باحثون من ست جامعات أميركية (ويبكي بليدورن وزملاؤها) وضعوا على عاتقهم مهمة إجابة هذا السؤال.. وسألوا مجموعة كبيرة من العلماء عن تصوراتهم للشخصية السوية نفسيا، اعتمادا على دراساتهم الأكاديمية وخبراتهم العلاجية.. ثم أخذوا هذه المعايير التي تم الإجماع عليها، كي يبحثوا مدى انطباقها على أرض الواقع من منظور 3000 شخص.. وجمعوا الصفات التي وجدوا عليها إجماعاً، ونشروها في الدورية العلمية (جورنال أوف بيرسوناليتي آند سوشيال سايكولوجي)..
فما هي الصفات التي قالوا إنها تميز الشخص السوي؟

1. متسامح
الشخص السوي ليس عدوانيا يسعى لإيذاء الآخرين أو إلحاق الضرر بهم أو استغلالهم بشكل غير أخلاقي.. ليس هذا سمة شخصية فيه.. فهو ليس عصبيا غاضبا طوال الوقت، بل إنه أكثر ميلا للتسامح والإيثار.. صريح في تعاملاته مع الآخرين، ليس كذابا مخادعا يتعامل مع الناس بوجهين بهدف استغلالهم.. بل يتعامل بزمانه ويمكن الوثوق فيه وفي وعوده. لا يظهر عكس ما يبطن، بل يتعامل مع الآخرين بوجه حقيقي.. كما أن علاقاته أكثر دفئا وحميمية، وليست علاقات سطحية زائفة.

2. متزن عاطفياً
قادر على تنظيم انفعالاته، ولا يتركها تتحكم هي في سلوكياته، ولا يعبر عنها بشكل مبالغ فيه. أكثر سعادة -نسبيا- من غيره، لأنه يشعر بمشاعر إيجابية في حياته أكثر من المشاعر السلبية.

3. متفائل
نظرته للمستقبل وللعالم من حوله إيجابية نسبياً أكثر من غيره.. يتوقع حدوث الأفضل ومؤمن بقدرته على بلوغ أهدافه.. ويرى الحياة في ضوء إيجابي. ليس متشائما مكتئبا محبطا طوال الوقت، بل يقاوم هذا بالتفاؤل والأمل.

4. يتحمل الضغوط
لا ينهار عند أول مشكلة تواجهه، بل يسعى لإدارة مشاعره وانفعالاته وحواره الداخلي كي يستطيع مواجهة صعاب الحياة. أي أن لديه مرونة نفسية تجعله يتعامل مع الصدمات، ولا يتركها تكسره. كما أن تحمل الضغوط يساعد على المثابرة لتحقيق أهداف بعيدة المدى، لا الاستسلام سريعا.

5. الثقة بالنفس
يتقبل نفسه كما هو.. نظرته لذاته إيجابية، وتقديره لنفسه مرتفع.. وهو ما يجعله أكثر مثابرة لإيمانه بقدرته على تحقيق ما يصبو إليه. يحاول باستمرار لتعميق فهمه لنفسه ومشاعره وانفعالاته وعالمه الداخلي.
تطبيقات
هل تنمية الصفات الخمس تساعد في تعزيز الصحة النفسية؟
تواصلنا مع الباحثة «ويبكي بليدورن» التي أجرت الدراسة، وطرحنا عليها هذا السؤال، فقالت:
مقارنة سماتك الشخصية بهذه الصفات قد يساعدك على معرفة المناطق التي ينبغي تحسينها والعمل عليها لتحقيق صحة نفسية أفضل. من المعروف أن سمات الشخصية لا تتغير بسهولة، لكن هناك أدلة علمية على أن هذا التغيير ممكن في ظل ظروف معينة ومع بذل الجهد المناسب لتحقيق هذا الهدف!
عزيزي القارئ.. كثير من الباحثين يرون أن في الإمكان اكتساب مهارات نفسية تحسّن صحتنا العقلية. مارتن سليجمان -مثلا- في كتابه (التفاؤل المكتسب) قال إن التفاؤل يمكن تعلمه كوسيلة للوقاية من الاكتئاب..
فتأمل هذه الصفات المذكورة وقل لي..
هل تتمتع بها جميعا؟
أم تريد تقوية إحداها؟