الاقتصادي

الاتحاد

فيديو.. فنادق تبرم شراكات مع أجنحة مشاركة في «إكسبو 2020»

مصطفى عبدالعظيم (دبي)

كشف مديرو مجموعات فندقية عاملة في دبي عن تسارع وتيرة الحجوزات المبكرة والاستفسارات الخارجية عن العروض التي ستقدمها الفنادق خلال فترة إكسبو 2020 دبي، لافتين إلى قيام علامات فندقية بدأت بتوقيع عقود رعاية وشراكات مع عدد من أجنحة الدول المشاركة، لتقديم حزم خاصة لوفودها، والقيام بخدمات الضيافة داخل الأجنحة.
وأوضح هؤلاء، أن القطاع الفندقي في دبي بوجه خاص، وفي دولة الإمارات بوجه عام، يترقب إكسبو 2020 دبي، الحدث الأضخم والأكبر في تاريخ المنطقة، متوقعين أن يشهد القطاع، خلال العامين الجاري والمقبل، طفرة كبيرة في مستويات الأداء.
وكشف ديفيد برينس، نائب الرئيس الإقليمي لروتانا في دبي، عن بدء فنادق المجموعة في دبي في تلقي طلبات حجوزات من المشاركين في إكسبو 2020 الذي سيقام خلال الفترة من 20 أكتوبر المقبل وحتى 10 أبريل من العام 2021، متوقعاً تسارع وتيرة تسلم هذه الطلبات خلال الربع الأول من 2020، بالتزامن مع اقتراب فترات التحضير للافتتاح المرتقب.
وأضاف برينس بأن روتانا تعمل، بشكل قريب حالياً، على التحضيرات مع فريق عمل إكسبو 2020 للبدء بالتسويق له من خلال المحافل الدولية، عبر مكاتب وفنادق المجموعة حول العالم.

الجناح الفرنسي
وكشفت مجموعة «أكور» التي تدير حالياً 16686 غرفة في 58 فندقاً بدولة الإمارات، وتعمل في الوقت الحالي على إضافة 8056 غرفة إضافية هي الآن قيد التطوير، عن توقيع اتفاق مع «كوفريكس» الشركة المسؤولة عن تنظيم مشاركة فرنسا في «إكسبو 2020 دبي»، لتصبح بموجبه راعياً من فئة «بريميوم» للجناح الفرنسي المشارك في هذا الحدث العالمي الضخم.
وتتيح هذه الشراكة القائمة بين مؤسستين فرنسيتين لمجموعة، «أكور» عرض خدماتها في قطاع الضيافة أمام ملايين الزوار الذين من المتوقع أن يزوروا الجناح الفرنسي في إكسبو 2020، الذي يتميز بكونه يركز على موضوع «الضوء»، بالإضافة إلى زوار هذا الحدث المتوقعين بشكل عام والجهات الأخرى الراعية لـ«كوفريكس» وضيوفها، وكذلك الأمر شركاء أعمال المجموعة التجاريين.
وقال مارك ويليس، الرئيس التنفيذي لـ«أكور» في الشرق الأوسط وأفريقيا، إن الشراكة مع كوفريكس كراع بريميوم للجناح الفرنسي في إكسبو 2020 دبي، توفر فرصة مميزة لإظهار خبرة أكور في مجال الضيافة أمام ملايين الزوار للحدث.
ويتيح الاتفاق كذلك، تقديم خدمات الضيافة للشركاء وللأنشطة الخاصة بكبار الشخصيات في الجناح، وقيام المجموعة بتنظيم واستضافة الفعاليات العامة والخاصة في الجناح الفرنسي، بالإضافة إلى أنشطة «كوفريكس» داخل مبنى الجناح الذي يقام على مساحة 4700 متر مربع.

منصة عالمية
بدوره قال جيدو دي وايلد، الرئيس التنفيذي للعمليات، الشرق الأوسط لدى ماريوت الدولية، إن إكسبو 2020 دبي سيشكل منصة عالمية جديدة لدبي لإبراز قدراتها أمام ملايين الزوار من مختلف أنحاء العالم، لافتاً إلى أن القطاع الفندقي يتمتع بمستويات عالية من التفاؤل بالتأثير الإيجابي المتوقع للمعرض على صناعة الضيافة في الإمارة.
وأضاف أن مجموعة ماريوت الدولية والتي تعد أكبر مشغل للفنادق في دبي، مستعدة بشكل كامل للاستفادة من تدفق الوفود المشاركة في إكسبو والسياح المتوقعين للحدث خلال الأشهر الستة المقبلة، لافتاً إلى أن فريق المجموعة يواصل التعاون مع الجهات المنظمة لإكسبو 2020 دبي للمساهمة في دعم الجهود المبذولة لجناح دبي في استضافة هذا الحدث العالمي.
من جهته كشف كيفورك دلدليان، الرئيس التنفيذي لفنادق ومنتجعات ميلينيوم الشرق الأوسط وأفريقيا، تلقي فنادق المجموعة للعديد من الاستفسارات من الشركات والجهات التي تعتزم المشاركة في «إكسبو 2020 دبي»، ومن مشغلي الرحلات السياحية ووكالات السفر الذين يعملون على تصميم باقات خاصة للمسافرين القادمين لحضور «إكسبو 2020»، بالتعاون مع فريق العمليات لدى المجموعة، مشيراً إلى أن فنادق ومنتجعات ميلينيوم الشرق الأوسط وأفريقيا تعمل على إطلاق أكثر من تسعة فنادق تضيف أكثر من 3000 مفتاح لتلبية الطلب المتزايد خلال معرض «إكسبو».

النمو المتواصل
وأوضح أنه لتلبية النمو المتواصل في الطلب على التدفقات السياحية لدبي، تتطلع فنادق ومنتجعات ميلينيوم الشرق الأوسط وأفريقيا إلى إدارة المزيد من الفنادق خلال السنوات الخمس المقبلة، حيث تعتزم الشركة إضافة 10 فنادق بنهاية عام 2019، إضافةً إلى 43 فندقاً تديرها الشركة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا.
وأشار إلى نجاح دبي في مواصلة استقطاب أعداد متزايدة من الزوار القادمين من أماكن مختلفة من العالم، خاصة من الهند والمملكة العربية السعودية والمملكة المتحدة وسلطنة عمان والصين وروسيا، مشيراً إلى وجود مؤشرات على تزايد أعداد الزوار القادمين إلى فنادق المجموعة من خلال شراكتها الجديدة مع عطلات من فلاي دبي، خاصة من جنوب آسيا وأوروبا الغربية ودول مجلس التعاون الخليجي بشكل عام.
استقبل القطاع الفندقي في دبي 33 ألفاً و811 غرفة فندقية جديدة، منذ الإعلان عن فوز دبي باستضافة إكسبو 2020 في نوفمبر من العام 2013 وحتى النصف الأول من العام الجاري، وفقاً لبيانات دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي، وسط توقعات بإضافة نحو 7 آلاف غرفة أخرى خلال النصف الثاني من العام وحتى نهاية الربع الثاني من العام 2020.
بدوره قال شجعات يار، المدير العام لمجمع فنادق فور بوينتس باي شيراتون في دبي، إن إكسبو 2020 دبي يشكل حدثاً استثنائياً بكل المقاييس، كونه أكبر حدث تستضيفه دولة الإمارات
والمنطقة بوجه عام، من ناحية عدد الدول المشاركة التي تصل إلى 192 دولة، وأيضاً من ناحية الزوار والمشاركين، إذ يتوقع أن يستقطب أكثر من 25 مليون زيارة، وأيضاً من ناحية المدة الزمنية التي سيستغرقها والتي تصل إلى ستة أشهر متواصلة.

انعكاسات إيجابية
وأوضح يار، أن حدثاً بهذا الحجم سيكون له العديد من الانعكاسات الإيجابية على كافة القطاعات وفي مقدمتها قطاعا السياحة والضيافة، لافتاً إلى أن القطاع استعد منذ فترة طويلة لإكسبو 2020 دبي، من خلال زيادة الطاقة الاستيعابية التي تلبي احتياجات الأعداد الكبيرة المتوقعة من الوفود الرسمية والزوار، وكذلك من خلال استقطاب العديد من العلامات الفندقية الجديدة إلى دبي، للاستفادة من الزخم القوي الذي سيخلقه المعرض قبل وأثناء وبعد انطلاقه، متوقعاً أن يشهد القطاع، خلال العامين الجاري والمقبل، طفرة كبيرة في معدلات الإشغال، للارتفاع المتوقع في معدلات سياحة الأعمال والترفيه.
وكشف يار، عن تخطيط الفنادق لطرح برامج خاصة بإكسبو 2020 دبي، لافتاً إلى تزايد الاستفسارات التي تتلقاها الفنادق من الشركات والجهات الخارجية بشأن العروض الخاصة بالإقامة، مشيراً إلى أن هناك خيارات مختلفة أمام الفنادق للاستفادة من هذا الحدث، وتمنحها قيمة تشغيلية مضافة.

نمو متواصل لعدد الغرف الفندقية
تظهر بيانات دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي «دبي للسياحة»، ارتفاع إجمالي عدد الغرف الفندقية في دبي من 84 ألفاً و434 غرفة في نهاية العام 2013 إلى 118 ألفاً و345 غرفة بنهاية شهر يونيو 2019 بنمو قدره 40%، وبمتوسط نمو سنوي مركب قدره 8%، ويتوقع أن تلامس حاجز الـ120 ألف غرفة، قبل عام على انطلاق إكسبو 2020.
وأفادت البيانات بارتفاع عدد المنشآت الفندقية في الإمارة من 611 منشأة بنهاية العام 2013 إلى 714 منشأة بنهاية شهر يونيو الماضي، بإضافة 103 منشآت جديدة، وبنمو نسبته 16.8%، وبمتوسط 20 منشأة جديدة سنوياً، كانت الحصة الأكبر منها للفنادق من فئة الخمس والأربع نجوم.
ومن المتوقع أن يصل إجمالي الغرف الفندقية في دبي، بحلول موعد إكسبو 2020 دبي، المقرر في 20 أكتوبر المقبل، إلى نحو 125 ألف غرفة فندقية، لاستيعاب الأعداد الضخمة من زوار المعرض من خارج الدولة، والذين سيشكلون وفقاً للتقديرات نحو 70% من إجمالي زوار الحدث، المتوقع قيامهم بنحو 25 مليون زيارة، طول فترة المعرض الممتدة لستة أشهر.
وتشير التوقعات الأولية إلى ارتفاع عدد الليالي الفندقية المحجوزة من نحو 30.13 مليون ليلية فندقية بنهاية العام 2018، وحوالي 35.5 مليون ليلة متوقعة في العام 2019، إلى نحو 55 مليون ليلية سياحية في عامي 2020 و2021، وذلك بدعم من إكسبو 2020 دبي الذي يقام خلال الفترة من 20 أكتوبر 2020 وحتى 10 أبريل من 2021، وفقاً لتقديرات خبراء في القطاع السياحي والذين توقعوا أن يرتفع عدد زوار دبي خلال انعقاد إكسبو 2020 إلى ما يتراوح بين 600 إلى 700 ألف زائر أسبوعياً، مقارنة مع ما يتراوح بين 350 ألفاً إلى 400 ألف زائر خلال الأسبوع في الوقت الراهن، مؤكدين أهمية الطاقة الاستيعابية الجديدة للقطاع الفندقي في دبي لتلبية الطلب الضخم المتوقع خلال فترة إكسبو.

اقرأ أيضا

«أدنوك للتوزيع» توفّر السلع الأساسية بأسعار مخفضة