الاتحاد

الرياضي

جائزة زايد بن حمدان للهجن 18 يناير في الغربية

زايد بن حمدان

زايد بن حمدان

تحت رعاية الشيخ زايد بن حمدان بن زايد آل نهيان، تستضيف المنطقة الغربية مهرجان سباقات الهجن للحقايق واللقايا يومي 18 و19 من الشهر الجاري في أكبر جائزة على مدار تاريخ المنطقة الغربية بعد أن تم رصد جوائز مالية ضخمة للسباق، بالإضافة إلى عشرين سيارة توزع على الفائزين في السباقات البالغ عددها 40 شوطا·
جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد صباح أمس في قصر سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان بحضور خديم الدرعي رئيس اللجنة المنظمة للمهرجان وعبدالله المهيري نائب الرئيس وخليفة النعيمي عضو اللجنة·
وفي البداية، نقل رئيس اللجنة المنظمة تحيات سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء والشيخ زايد بن حمدان بن زايد آل نهيان راعي المهرجان، مشيرا إلى أهمية الحدث الذي يجسد الاهتمام الكبير الذي يوليه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ''حفظه الله'' وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة لإحياء رياضة الآباء والأجداد وغرسها في نفوس الأجيال، وانطلاقا من هذا الاهتمام كان الدعم المتواصل من سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان والشيخ زايد بن حمدان بن زايد آل نهيان·
وقال الدرعي: اهتمام أحفاد المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان بهذه الرياضة يؤكد تعلق هذا الجيل بالتراث الأصيل وضرورة المحافظة عليه، وهي تعبير صادق عن الوفاء والاحترام للماضي والتراث الذي يجسد هذه الرياضة التي أضحت معلما من معالم الحياة لدى شعب الإمارات، مشيرا إلى أن ذلك سيكون له مردوده الإيجابي لترسيخ هذه الرياضة في نفوس أبناء الجيل الحالي·
وأكد الدرعي الاهتمام الكبير الذي يوليه الشيخ زايد بن حمدان لهذه الرياضة التي أصبحت سوقا ومصدر دخل لا ينحصر فقط في أبناء الدولة بل شمل أبناء الخليج عامة لا سيما بعد أن وصلت هذه السوق إلى ملايين الدراهم، وكل ذلك في سياسة واضحة من قيادتنا الرشيدة لتحفيز أبناء الخليج للتمسك بهذه الرياضة، مشيرا إلى أن جائزة الشيخ زايد بن حمدان ستكون مستمرة وبشكل سنوي في المنطقة الغربية، حيث تعتبر هذه الشارة هي الأكبر على مدى تاريخ سباقات الهجن في المنطقة الغربية، مؤكدا أن هذه الشارة لن تقتصر على المنطقة الغربية، بل سيتم تخصيص جوائز أخرى في ميدان الوثبة بأبوظبي والمنطقة الشرقية خلال الفترة المقبلة وهذا كله من أجل مواصلة ودعم هذه الرياضة· وعن سبب اختيار المنطقة الغربية لهذا المهرجان، أكد الدرعي أن الشيخ زايد بن حمدان رأى اختيار المنطقة الغربية للحدث باعتبار قرب المسافة بينها وبين الدول الشقيقة المجاورة مثل قطر والسعودية والكويت لضمان أكبر عدد ممكن من المشاركين، من أجل أن يتحقق الهدف الذي أنشئ من أجله السباق، مشيرا إلى أن الشيخ زايد بن حمدان وجه بتجهيز ميدان السباق وتكفل بكل الالتزامات الخاصة بظهور المهرجان بالصورة المشرفة لدولة الإمارات·

جوائز بالجملة

أكد عبدالله المهيري نائب رئيس اللجنة المنظمة أن المهرجان سيكون على مدار يومين وسيشتمل على أربعين شوطا و20 سيارة وجوائز نقدية وسيكون على فترتين صباحية ومسائية للجهن المحلية والمهجنات، حيث خصصت اللجنة يوم الجمعة لفئة الهجن اللقايا 17 شوطا لمسافة 5 كيلو مترات وخصصت للفترة الصباحية 8 أشواط 4 للبكار و4 للجعدان وستكون الجوائز نقدية لكل شوط مجموعها يصل إلى 240 ألف درهم، وأما الفترة المسائية فقد خصصت 9 أشواط سيكون الشوط الأول رئيسي عام ورصدت اللجنة للفائز الأول سيارة استيشن لاند كروزر ومبالغ نقدية لباقي الفائزين، وأما باقي الأشواط فستكون للبكار والجعدان وسيكون للفائز الأول سيارة لاند كروزر بيك اب ومبالغ نقدية أيضا لباقي الفائزين·
وخصصت لليوم الثاني 23 شوطا للحقايق لمسافة 3 كيلو مترات، وستشهد الفترة الصباحية 12 شوطا 7 للبكار و5 للجعدان وستكون الجوائز نقدية في كل شوط، فيما ستشهد الفترة المسائية 11 شوطا 7 للبكار و4 للجعدان، وستكون جائزة الشوط الرئيسي للفائز الأول عبارة عن سيارة استيشن لاند كروزر، أما باقي الأشواط سيارة لاند كروزر بيك اب، بالإضافة إلى مبالغ نقدية لباقي الفائزين·
وذكر المهيري ضرورة التزام المشاركين بالقوانين واللوائح العامة لسباقات الهجن المعمول بها في الدولة، حيث أكد على أن هناك فحوصات سوف تجرى على الهجن المشاركة للتأكد من كل الشروط، خاصة فيما يتعلق بالمنشطات أو استخدام العصا الكهربائية·

4 ملايين درهم تكلفة المهرجان

ذكر خديم الدرعي رئيس اللجنة المنظمة للمهرجان أن تكاليف المهرجان بلغت 4 ملايين درهم موزعة على جوائز السباق وكل ما يتعلق بالمهرجان، فقد رصدت 20 سيارة وجوائز نقدية وصلت إلى المليون درهم للفائزين في السباق·

مأدبة غداء على شرف الحضور

يقيم الشيخ زايد بن حمدان بن زايد آل نهيان مأدبة غداء يوم الجمعة على شرف الضيوف الذين سيتوافدون إلى المهرجان، خاصة أن السباق سيشهد مشاركة العديد من الشيوخ وأبناء القبائل من مختلف الدول المجاورة·

شعراء المليون في ضيافة المهرجان

في أمسية شعرية استثنائية في المسرح الثقافي في مدينة زايد بالغربية يستضيف المهرجان الشعراء المشاركين في برنامج ''شاعر المليون'' وتهدف اللجنة المنظمة من ذلك إلى تحويل سباق الهجن إلى ملتقى تراثي وثقافي ورياضي يعمق تراث الآباء والأجداد ويدعو الأجيال الجديدة للحفاظ عليه والتمسك به ولتكون أيضا تظاهرة ثقافية تخاطب كل شرائح المجتمع، وستشتمل الأمسية على الشعر والربابة والطرب، خاصة أن الشعراء المشاركين لهم صولات وجولات في ميادين الشعر، كما أنهم يحظون بشعبية وجماهيرية عالية، وكل ذلك سيكون بالتنسيق مع هيئة الثقافة والتراث·

مركز ومجلس عربي

تنظم اللجنة المنظمة للمهرجان مركزا لاستقبال الضيوف، كما أعدت مجلسا عربيا خاصا للحدث يقدم خدمات متكاملة للحضور، من وجبات غذائية من الصباح وحتى المساء، حيث حرصت اللجنة على توفير الأجواء المثالية لضيوف المهرجان·

اقرأ أيضا

الأيرلندي بندر بطل «ديربي الشراع»