صحيفة الاتحاد

ألوان

مركز العين للتراث يختتم «السمالية الربيعي»

فعاليات ثقافية وتراثية ورياضية وبيئية بالملتقى (من المصدر)

فعاليات ثقافية وتراثية ورياضية وبيئية بالملتقى (من المصدر)

العين (الاتحاد)

اختتم برنامج السمالية الربيعي الوطني فعالياته الخميس الماضي، ونظمه نادي تراث الإمارات مركز العين بداية من 17 ديسمبر الماضي بتوجيهات ورعاية كريمة من سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة رئيس النادي. امتد البرنامج لثلاثة أسابيع اشتملت على العديد من الفعاليات الثقافية والتراثية والرياضية والاجتماعية والترفيهية والبيئية، وشارك في برنامج الأسبوع الثالث والأخير أكثر من 150 طالباً من مدارس مدينة العين المختلفة وعدد آخر من الشباب المواطنين.
يأتي هذا البرنامج بهدف غرس روح المواطنة في نفوس الطلاب وتعريفهم بمفردات التراث الإماراتي من خلال زيارات ميدانية للعديد من الأماكن التي تفوح منها رائحة التراث وعبق التاريخ.
وكان برنامج الأسبوع الأخير من الملتقى قد بدأ بزيارة إلى بحيرة القسيس الواقعة في مدينة العين حيث تعرف الطلاب علي طبيعة البحيرة واستمعوا إلى شرح مفصل عنها وكيف تم اكتشافها والفوائد التي توفرها ومدى الاستفادة منها. كما تضمنت فعاليات اليوم الثاني زيارة إلى العزبة في منطقة النباغ في ضواحي مدينة العين وتعرف المشاركون علي الخيام وبيت الشعر ومارسوا لعبة الكرة الطائرة وكرة القدم وعدداً من الألعاب الأخرى.
جاءت الزيارة الثالثة إلى واحة العين حيث تعرف الطلاب إلى طبيعة الواحة وطريقة ري النخيل، بالإضافة إلى الأفلاج ‏الرئيسة مثل فلج الداودي وفلج العين. كما زار الطلاب أيضاً عدداً من مزارع النخيل قبل أن يستمتعوا بحفل صغير ‏بمناسبة الختام. ومن جانبه، أشاد خليفة بطي الشامسي مدير مركز العين بالنجاح الكبير الذي حققته الفعاليات ومدى استفادة الطلاب من مكونات التراث الإماراتي وكيفية المحافظة عليه والتمسك به.
وقال الشامسي إن مركز العين يحرص دائماً على تنظيم هذا البرنامج المتميز من كل عام، حرصاً على مد الطلاب بجملة من المعلومات عن تراثهم الغني، قد تكون غائبة عن الكثيرين منهم، متمنياً أن تشهد البرامج المستقبلية القادمة مشاركات كبيرة.