الاتحاد

الاقتصادي

تونس تخطط لزيادة العائدات السياحية 8%

مساع تونسية لجذب المزيد من السائحين

مساع تونسية لجذب المزيد من السائحين

قال وزير السياحة التونسي إن صناعة السياحة في بلاده حققت إيردات قياسية عام 2007 بلغت 3,5 مليار دينار (2,5 مليار دولار) وإنها تطمح لزيادة هذه العائدات بنسبة ثمانية بالمئة خلال العام الحالي، وقال خليل العجيمي وزير السياحة التونسي في مؤتمر صحفي إن ''السياحة التونسية حققت نتائج طيبة وبلغت عائداتها 3,5 مليار دينار لأول مرة خلال كامل ''·2007 وأضاف: ''نطمح لأن نزيد هذ الرقم بنسبة ثمانية بالمئة على الأقل خلال العام الحالي وإذا حصل ذلك سيكون أمراً جيداً''، وتغطي صناعة السياحة قرابة 75 بالمئة من العجز التجاري لتونس وهي أول مساهم في جلب العملة الأجنبية، وتوفر ما يزيد عن 360 ألف فرصة عمل، وأشار وزير السياحة إلى أن عدد السياح الوافدين على تونس ارتفع بنسبة 3,2 بالمئة إلى 6,7 مليون سائح طيلة 2007 مقارنة بالعام الذي سبقه· لكنه أشار إلى تراجع تدفق بعض السياح من الأسوق التقليدية مثل السوق الألمانية التي تراجعت بنسبة ستة بالمئة والإسبانية التي تراجعت تسعة بالمئة، وأوضح العجيمي أن وزارته ستولي ''مزيدا من العناية'' لجلب مزيد من السياح الألمان المعروفين بانفاقهم بعد أن تراجع عددهم بنحو 500 ألف منذ عام ·2001
إلى ذلك أظهرت بيانات رسمية أن ارتفاع أسعار المواد الغذائية دفع معدل تضخم أسعار المستهلك في تونس إلى النمو إلى 5,3 في المئة في ديسمبر الماضي مقارنة مع الفترة نفسها من العام السابق من 4,6 في المئة في نوفمبر، وقفزت أسعار المواد الغذائية وهي العنصر الرئيسي بمقياس التضخم في تونس بنسبة 7,6 في المئة في وقت يشهد فيه العالم ارتفاعاً في أسعار السلع الأساسية مثل الحبوب، وبلغ معدل التضخم بالنسبة لعام 2007 بأكمله 3,1 في المئة وهو دون مستوى توقعات الحكومة ببلوغه 3,5 في المئة رغم ارتفاع أسعار المواد الغذائية المستوردة وزيادة تكاليف النقل، وفي عام 2006 بلغ معدل التضخم 4,5 في المئة، وكان صندوق النقد الدولي قد ذكر أن توقعات معدل التضخم في تونس ما تزال إيجابية حتى مع ارتفاع أسعار المنتجات البترولية المستوردة، ويتوقع الصندوق أن يبلغ معدل التضخم السنوي هذا العام نحو ثلاثة بالمئة بما يطابق توقعات الحكومة التونسية·

اقرأ أيضا