الاتحاد

منوعات

الضوء المنسي يقتحم كازاخستان

لقطة من الفيلم

لقطة من الفيلم

في كل فيلم جديد يخرجه فولكر شلوندورف يحاول أن يقتحم عالما جديدا، إنه المخرج الألماني العالمي المتميز الحاصل على جوائز عالمية عن فيلمه ''الطبل الصفيح'' المقتبس عن رواية الأديب ''جونتر جراس''·
وفي فيلمه الجديد ''الضوء المنسي'' يحكي قصة رجل فرنسي يدعى شارل نراه عند حدود كازاخستان قادماً من لا مكان، حيث يقول إنه يبحث عن كنز، ولكن الحقيقة أنه هرب من مأساة عائلية وهو يحاول أن يتجاوزها ويتغلب عليها، وهو يجوب البلاد متوجها نحو الجبل المقدس ''خان توجري'' ويبدو أنه يمضي هناك بقية العمر· وفي هذه الرحلة يلتقي بعراف عجوز يتحدث بكلمات عمرها من زمان ماض· والأهم أن يلتقي براعية رحالة سابقة تتفهم مشكلته وتسعى كي تساعده على الخلاص، وتنشأ بين الاثنين قصة حب تمتزج برحلة البحث المعقدة في إطار من الصور المبهجة لكازاخستان المعاصرة· وهي ليست مجرد رحلة في المكان كما يقول شلوندورف نفسه '' إنها رحلة غير تقليدية، إنها رحلة إلى عالم الذاكرة تطغى فيها الصور الشعرية على مجرد السرد القصصي التقليدي''·
وقد قدم المخرج شلوندورف صوراً جمالية رائعة لكازاخستان المعاصرة، حيث مسرح أحداث الفيلم·

اقرأ أيضا

«جناح الإمارات».. يروي قصص حارسات التراث