الاتحاد

الإمارات

الصحة و البيئة تدعمان معرض الشرق الأوسط للمنتجات العضوية 2007

حميد القطامي

حميد القطامي

شدّدت كل من وزارة الصحة ووزارة البيئة والمياه في دولة الإمارات العربية المتحدة على أهمية استهلاك المنتجات الطبيعية والعضوية· يأتي هذا كجزء من الدعم الرسمي الذي توفره الوزارتان لمعرض الشرق الأوسط للمنتجات الطبيعية والعضوية 2007 في دورته الخامسة والذي يقام في مركز دبي التجاري العالمي الأسبوع المقبل ''16 و18 ديسمبر الجاري''·
وأشار معالي حميد القطامي، وزير الصحة إلى قيام الجهات الرسمية المختصة بالترويج لاستهلاك المنتجات الطبيعية والعضوية في الإمارات بهدف توفير المزيد من الخيارات الصحية لصالح المواطنين والسكان· وقال: ''نرغب في أن تتوافر المزيد من المنتجات الطبيعية والعضوية في أسواقنا المحلية، إذ إن هذه المنتجات تعتبر خيارات أفضل لناحية السلامة والصحة العامة للأفراد''، وأضاف: ''إن وزارة الصحة ترجو من خلال هذا المعرض أن تزيد فرص توفير هذه المواد بشكل أوسع وسعر أفضل في متناول الجميع وتعرف المنتجات العضوية بتمتعها بمذاق جيد ومستوى جودة عالية، ويتم إنتاجها ومعالجتها بطريقة طبيعية دون استخدام المواد الكيميائية وهي خالية من المواد الصناعية· وتتمتع المنتجات الغذائية العضوية التي يتم إنتاجها محلياً بمنافع صحية كبيرة، حيث تحافظ على مستويات الجودة العالية وتتميز بطعمها الجيد وخصائصها الغذائية العالية· وبالرغم من وجود عدد من المزارع العضوية في الإمارات في الوقت الحالي، إلا أن الوزارة ترى أن هناك حاجة ماسة لتوافر هذه المنتجات بشكل أشمل وأوسع في الأسواق·
بدورها، تعمل وزارة البيئة والمياه في الإمارات على مجموعة من المشاريع الزراعية المهمة مثل الترويج وتطوير الزراعات العضوية، وهي تولي أهمية كبيرة لعملية إنتاج المنتجات الغذائية دون استخدام المواد الكيميائية المضرة وعدم تلويث البيئة وحماية المصادر الطبيعية· وأوضح د·عبدالله العبودي، من وزارة البيئة والمياه أن الزراعة العضوية تخضع لمعايير الدولة التي تمنع تلويث المياه والهواء والتربة· وقد قامت الوزارة بوضع معايير وضوابط للزراعة العضوية بعد دراسة مستفيضة من جهات دولية متخصصة· وشدّد على أن هذا البرنامج الذي وضعته الوزارة يحتاج إلى مساندة شركات القطاع الخاص المنتجة للمواد العضوية، وذلك لتسويق المنتجات العضوية في الإمارات العربية المتحدة بشكل أوسع·

اقرأ أيضا

الإمارات تطلق القمر الاصطناعي "عين الصقر" يوليو المقبل