الاتحاد

الإمارات

عبدالله بن زايد: الإمارات ترتبط مع الولايات المتحدة بعلاقات متينة وشراكة استراتيجية

واشنطن (وام)

التقى سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي، أمس الأول، معالي ريكس تيلرسون وزير خارجية الولايات المتحدة الأميركية.

وبحث اللقاء الذي عقد في واشنطن، علاقات التعاون المشترك والشراكة الاستراتيجية بين دولة الإمارات والولايات المتحدة الأميركية، وسبل تعزيزها وتطويرها في المجالات كافة، منها الاقتصادية والتجارية والأمنية والعسكرية والدفاعية، وذلك بما يخدم مصالح البلدين والشعبين الصديقين.

تبادل الجانبان، وجهات النظر حول المستجدات الراهنة في المنطقة، وبحثا عدداً من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، خاصة الأوضاع في اليمن وسوريا والعراق وليبيا، إضافة إلى أهمية تعزيز التعاون المشترك في مجال مكافحة الإرهاب والتطرف بكافة أشكاله.

وأكد سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي، أن دولة الإمارات ترتبط بعلاقات متينة، وشراكة استراتيجية مع الولايات المتحدة الأميركية تحظى بدعم متواصل من قيادة البلدين، وهناك حرص على دفعها بشكل مستمر إلى الأمام بما يحقق الخير لشعب البلدين الصديقين.

من جانبه، رحب معالي ريكس تيلرسون وزير خارجية الولايات المتحدة الأميركية بزيارة سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي، مؤكداً علاقات الصداقة والتعاون المشترك بين البلدين.

وأشاد معاليه بالدور الذي تقوم به دولة الإمارات على الصعيدين الإقليمي والدولي، وحضر اللقاء، يوسف مانع العتيبة سفير الدولة لدى الولايات المتحدة الأميركية.

كما التقى سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي في العاصمة الأميركية واشنطن، أمس، وفداً من أعضاء مجلس الشيوخ الأميركي، وبحث سموه خلال لقائه مع أعضاء الوفد العلاقات الثنائية بين دولة الإمارات والولايات المتحدة الأميركية والسبل الكفيلة بتعزيزها وتطويرها في المجالات كافة.

كما تم التطرق إلى عدد من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك والأوضاع في منطقة الشرق الأوسط والجهود الدولة لتحقيق الاستقرار ومكافحة الإرهاب، وتعزيز فرص السلام.

وأكد سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، خلال اللقاء، حرص دولة الإمارات على تعزيز التعاون المشترك والشراكة الاستراتيجية مع الولايات المتحدة الأميركية في شتى المجالات. كما أكد سموه دعم دولة الإمارات للجهود الدولية لمكافحة الإرهاب، وتحقيق الاستقرار والسلام في المنطقة.

من جانبهم، عبر أعضاء وفد مجلس الشيوخ الأميركي عن تقديرهم لعلاقة التعاون المشترك والشراكة الاستراتيجية التي تربط بين دولة الإمارات والولايات المتحدة الأميركية والتي تحظى بدعم مستمر من قيادة البلدين.

وثمنوا الجهود التي تقوم بها دولة الإمارات في مجالات العمل الإنساني، وكذلك دورها في تعزيز الاستقرار في المنطقة ومكافحة الإرهاب، وتبني منهاج الوسطية والاعتدال مشيدين بالمكانة الرائدة التي تحظى بها الدولة حالياً على الصعيدين الإقليمي والدولي، وحضر اللقاء، يوسف مانع العتيبة سفير الدولة لدى الولايات المتحدة الأميركية.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد: تمكين أصحاب الهمم ليشاركوا بفاعلية في تطوير الوطن ونهضته