الاتحاد

الرئيسية

ارتفاع في أسعار الأضاحي ومستلزمات العيد في أسواق العين

 سوق المواشي بمدينة العين تشهد ارتفاعاً في الأسعار

سوق المواشي بمدينة العين تشهد ارتفاعاً في الأسعار

شهدت سوق المواشي بالعين ارتفاعاً كبيراً في أسعار الأضاحي، كما شهدت الأسواق والمراكز التجارية في مدينة العين خلال اليومين الماضيين ازدحاماً شديداً من جانب المستهلكين من المواطنين والمقيمين، وذلك لشراء احتياجات عيد الأضحى المبارك، حيث خصصت العديد من الأسر ميزانيات استثنائية خاصة لتأمين المتطلبات الضرورية للأبناء وتوفير احتياجاتهم الأساسية في العيد·
وقد عبر المواطنون والمقيمون عن استيائهم لارتفاع أسعار الأضاحي، والتي تراوحت بين 700 درهم إلى 900 درهم، وطالب الجميع بضرورة تدخل الجهات المختصة للحد من تلاعب تجار المواشي واستغلالهم الجشع للناس·
وأشار عبدالرحمن سيف وخميس خلفان ومحمد عتيق إلى أن أسعار الأضاحي ارتفعت بشكل كبير خاصة مع اقتراب حلول العيد، حيث تراوحت أسعار الأغنام المحلية من 700 إلى 900 درهم، وبلغت أسعار المواشي المستوردة حوالي 700 درهم إلى 800 درهم، وطالبوا بضرورة مراقبة الأسعار في سوق المواشي لوضع حد لارتفاع أسعار الأضاحي·
وتؤكد شيخة خلفان وراية عبيد أن أسعار الأضاحي ارتفعت بسبب إقبال المواطنين والمقيمين على شرائها، وقد استغل تجار المواشي مناسبة عيد الأضحى لرفع الأسعار·
وأكد سعيد الشامسي ومحمد سيف ناصر النعيمي أن الفرحة بالعيد الكبير هي فرحة متميزة من جانب الجميع؛ وذلك لأن عيد الأضحى هو عيد الإحساس بالمحتاجين داخل وخارج الدولة وضرورة الإحسان إليهم ، مشيرين إلى أنهما قاما بشراء المستلزمات كافة الخاصة بالعيد من ملابس وغيرها، وذلك لإدخال الفرحة والبهجة على أفراد الأسرة كافة·
وأكد علي المزروعي وراشد الخييلي وماجد السويدي أنهم قاموا بشراء الاحتياجات كافة الخاصة بالعيد، وأشاروا إلى أن الأسعار مرتفعة جداً خاصة أسعار الأضاحي والمستلزمات الخاصة بالعيد كافة، إضافة إلى المطالبة بمراقبة الأسواق والمراكز التجارية من جانب الجهات المسؤولة للحد من الارتفاع الباهظ في أسعار الملابس والعديد من السلع الغذائية الضرورية، إضافة إلى الأضاحي والتي يزداد الإقبال عليها في هذه المناسبة العزيزة على قلوب الجميع·
وأشارت فاطمة البلوشي وشيخة سلطان ومريم العامري إلى ضرورة تكثيف الرقابة على الأسواق من جانب الجهات المختصة، وذلك لمنع العديد من التجار وأصحاب المراكز والمحال التجارية من استغلال مناسبة العيد وطرح أسعار خيالية على السلع الاستهلاكية الضرورية في العيد، وأكدن أهمية وضع حد لظاهرة غلاء الأسعار والتي أصبحت تؤرق كاهل المواطنين والمقيمين·
وأكد كل من حمد خلفان الظاهري وعلي عبدالله وراشد الدرمكي أنهم سيقومون بشراء أضاحي العيد بعد أن قاموا بتخصيص ميزانية استثنائية خاصة لتلبية الاحتياجات الخاصة بالعيد، وذلك لأن أسعار الاضاحي أصبحت مرتفعة جداً وتحتاج إلى ميزانيات خاصة·
ودعوا المسؤولين إلى ضرورة التعاون التام للقضاء على ظاهرة غلاء الأسعار·

اقرأ أيضا