الاتحاد

منوعات

صحوة الإيدز يقرع أجراس الخطر في الهند !

لقطة من الفيلم

لقطة من الفيلم

استعرضت المخرجة الهندية ميرا ناير الأسباب التي دفعتها لإخراج فيلم ''صحوة الإيدز''، أحدث مشاريعها السينمائية، الذي جاء ثمرة تعاون فني مع مؤسسة بيل وميليندا غيتس، وذلك خلال مؤتمر صحفي عقد أمس ضمن فعاليات مهرجان دبي السينمائي الدولي· وقدمت ناير نبذة تناولت فيها رؤيتها للمشروع، وذلك بحضور كل من النجمة الهندية راميا، وممثلة هوليوود المعروفة رايما سين، والمنتج شيرناز إيتاليا، وأوما داكونها، المسؤولة عن برامج السينما الهندية في مهرجان دبي السينمائي الدولي· وتحدثت ناير عن رغبتها في تقديم فيلم يخاطب نبض الشارع، ويهم كافة المشاهدين من كافة الطبقات والمستويات، وأوضحت أن كلمة جاجو تعني الصحوة في اللغة الهندية، معلنة أنها تسعى من وراء هذا الفيلم إلى نشر الوعي حول مرض نقص المناعة المكتسب في الهند·
بدأ المشروع قبل عام ونصف عندما قام رئيس مؤسسة بيل وميليندا غيتس بزيارة إلى ناير، حيث عرض عليها فكرة إخراج فيلم يتناول مرض الإيدز، خاصة أن أرقام الإصابات في الهند تقرع ناقوس الخطر وتشير إلى ضرورة اتخاذ المزيد من الإجراءات للحد من انتشارها قبل أن تصل إلى درجة الوباء·
وطلبت ناير من أربعة من مخرجين مـوهوبين القيام بإخراج فيلم قصير حول الموضوع، حيث أوجزت لهم الفكرة من خلال قولها ''يجب تقديم الفيلم بحرية كاملة، مع الانتباه إلى عدم تكرار أنفسنا، وقد اخترت موضوع الإصابة بفيروس الإيدز كونه الموضوع الأهم في مجتمعنا، حيث إنه لا يعرف حدودا ولا طبقات اجتماعية''·

اقرأ أيضا

«أصوات أجيال المستقبل».. تصقل إبداعات الطفل