الاتحاد

الإمارات

الأميري: الإمارات ضمن أفضل 23 دولة في تشخيص الوحدات الدموية

القطامي خلال افتتاح دورة طب نقل الدم في الشارقة

القطامي خلال افتتاح دورة طب نقل الدم في الشارقة

تحت رعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى للاتحاد حاكم الشارقة، افتتح معالي حميد القطامي وزير الصحة الدورة الرابعة لطب نقل الدم للدول الناطقة باللغة العربية والتي تنظمها إدارة خدمات نقل الدم والأبحاث بالوزارة بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية والهيئة العالمية لنقل الدم والمكتب التنفيذي لدول الخليج وكلية الطب بجامعة الشارقة وذلك في مبنى الكلية بجامعة الشارقة أمس·
وأشاد القطامي، خلال كلمة الافتتاح، بالدعم الذي تقدمه الحكومة الرشيدة ، في تقديم كافة التسهيلات في مجال الخدمات الطبية وعلومها المختلفة·
وأكد الدكتور أمين بن حسين الأميري وكيل وزارة الصحة المساعد مدير إدارة خدمات نقل الدم والأبحاث ورئيس المؤتمر على أهمية انعقاد مثل هذا البرامج الهامة على أرض الدولة، منوهاً بأن مهمة خدمات نقل الدم بالإمارات هي ضمان تأمين السلامة والمأمونية للدم المنقول مع الاستمرارية في دعم الحاجة المتزايدة لنقل الدم بالدولة، حيث تجمع خدمات نقل الدم في الدولة قرابة 85 ألف وحدة دموية سنوياً· وأضاف أن الإمارات أصبحت ضمن أفضل 23 دولة بالعالم تطبق أكبر عدد ممكن من التشاخيص المخبرية على كل وحدة دموية مثل فحوصات الإيدز والتهابات الكبد الفيروسية بأنواعها والفيروسات التي تؤثر على الخلايا اللمفاوية وأمراض، موضحاً أن الإمارات سوف تعلن خلال الأسابيع القادمة إدراج أول تقنية عالمية على مستوى الشرق الأوسط في نظام التشخيص المبكر للفيروسات الخطيرة بالتعاون مع إحدى الشركات العالمية وللكشف عن الإصابة المبكرة للشخص حتى ولو كان عدد الفيروسات بالجسم لا يتجاوز 30 فيروساً فقط أو أقل من ذلك· وأشار إلى أن جلسات الدورة سوف تركز على الأمراض الوراثية والفيروسية والأسس العلمية للتشخيص المبكر كما تقوم منظمة الصحة العالمية بتقديم تقرير متكامل عن وضع خدمات نقل الدم بدول الشرق الأوسط، والعمل على وضع الحلول المناسبة نحو تطوير خدمات نقل الدم في هذه الدول من خلال الاستفادة من خدمات الدول المتميزة في هذا المجال على مستوى الشرق الأوسط·

اقرأ أيضا

بدعم من الإمارات.. افتتاح مشروع لتعزيز القدرة الإنتاجية للمياه في المخا