الاتحاد

صحة

دليل جديد على خطورة المشروبات الغازية على الجسم!

كشفت دراسة طبية حديثة عن أضرار جديدة لتناول المشروبات الغازية حيث  أكدت أن الناس الذين يتناولون تلك المشروبات السكرية بشكل  يومي أكثر عرضة لزيادة  نسبة الدهون حول الأعضاء الداخلية للجسم.
 
ونقلت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية عن الدراسة، التي أصدرها المعهد الوطني للقلب والرئة والدم في  الولايات المتحدة، أن الأشخاص الذين يشربون المشروبات الغازية يوميا  أكثر عرضة لكنز دهون الأحشاء بنسبة 30 في المئة، مقارنة بالأشخاص الذين لا يشربونها أبدا.
 
وحذر العلماء أن تلك الدهون، والمعروفة باسم الدهون الحشوية، تتراكم حول الأعضاء الداخلية الرئيسية، مثل الكبد والبنكرياس والأمعاء،  ما يزيد من مخاطر الإصابة بأمراض القلب ومرض السكري من النوع الثاني.
 
واعتمد علماء المعهد في دراستهم على تتبع الحمية  الغذائية لألف شخص في منتصف العمر على  مدار ست سنوات،  مع سؤالهم عن المعدل الذي يشربون به المشروبات الغازية،  ثم حساب كمية الدهون الحشوية في الجسم باستخدام الأشعة السينية المتخصصة.
 
ونقلت الصحيفة عن الدكتور كارولين فوكس، الباحث  الرئيسي في الدراسة، قوله إن هناك أدلة كثيرة  تشير إلى ارتباط المشروبات الغازية  بأمراض القلب والأوعية الدموية وداء السكري من النوع اثنين، داعيا إلى الإقلال من تناولها على قدر الإمكان.
 
كانت اللجنة الاستشارية العلمية للتغذية في  بريطانيا قد حذرت العام الماضي أن أكثر من ثلث كمية السكر التي  يتناولها الأطفال في وقتنا الحاضر يأتي عبر  استهلاك المشروبات الغازية.
 
من جانبها، قالت هيئة الخدمات الصحية الوطنية إنه  لا يوجد أي سبب على الإطلاق لتناول الأطفال لتلك المواد السكرية، محذرة من وجود احتمالية بتسبب  تلك المشروبات في الإصابة بأمراض القلب والسرطان.

اقرأ أيضا