الاتحاد

الرئيسية

توقع نقلة نوعية للاقتصاد وسوق العقارات في أبوظبي


في رد فعل سريع للسماح بتداولات الأراضي
توقع خبراء سوق العقارات والمسؤولون أن تشهد أبوظبي انتعاشا كبيرا في حركة بيع وشراء الأراضي بعد السماح بتداولات الأراضي والأملاك بين المواطنين، وأكد الخبراء أن اقتصاد الدولة بصفة عامة سيشهد نقلة نوعية بعد العمل بالقانون الذي أجازه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة أمس الأول، حيث من المتوقع أن تشهد شركات ومصانع مستلزمات البناء طلبات قوية خلال المرحلة المقبلة، في ظل الانتعاش القوي المرتقب في البناء والتشييد، وهو ما سيعمل على تشغيل مصانع الإسمنت والطابوق بكافة أنواعه والرخام، وما إلى ذلك من مواد البناء الأخرى·
وحذر الخبراء من استغلال سماسرة السوق لهذا القرار، وطالبوا بتشديد الرقابة على السوق لمنع التلاعب بالأسعار أو ظهور نوع من الاحتكار، حيث من المتوقع أن تشهد سوق العقارات في أبوظبي حالات طلب وعرض قوية للعقارات والأراضي، خاصة وأن القرار جاء بعد طول انتظار·
وامتدت توقعات الخبراء لتصل إلى القطاع السياحي وجذب الاستثمارات المهاجرة مرة أخرى إلى أبوظبي حيث أكد العديد من الخبراء والمسؤولين أن قطاع السياحة سيكون من بين أكبر المستفيدين من هذه الخطوة، نظرا لدخول الإمارة في العديد من المشاريع السياحية الواعدة، وهو ما سيكون عامل جذب قويا لإقامة المنتجعات السياحية الخاصة بما يصاحب ذلك من مشاريع أخرى تتطلب عمالة ضخمة، وهو مايصب في نهاية الأمر في زيادة نسب تشغيل الأيدي العاملة المواطنة في تلك المشروعات الجديدة المتوقعة·
وبالنسبة لجذب الاستثمارات، أكد الخبراء أن الفترة القادمة ستشهد ارتفاع نسب الاستثمارات في القطاع العقاري فبعد أن كان أغلبية مستثمري أبوظبي يتجهون للاستثمار العقاري في دول أخرى أو حتى إمارات أخرى، سيفضلون الاستثمار في أبوظبي في الوقت الذي ظهر فيه بوضوح أن اقتصاد الإمارة مقبل على مرحلة انتقالية ومعدلات نمو غير مسبوقة·

اقرأ أيضا

محمد بن زايد يقدم واجب العزاء في وفاة حرم أحمد خليفة السويدي