الاتحاد

الإمارات

تخريج أول دفعة مواطنين للعمل في المهن الطبية المتخصصة

القطامي والطاير في صورة جماعية مع الخريجين

القطامي والطاير في صورة جماعية مع الخريجين

أكد معالي حميد القطامي وزير الصحة أن إقبال مجموعة من المواطنين على العمل في المهن المساندة للقطاع الصحي، دليل جديد على نجاح سياسة التنويع التي يعتمدها برنامج الإمارات لتطوير الكوادر الوطنية''·
جاء ذلك في الحفل الذي نظمه برنامج الإمارات لتطوير الكوادر الوطنية بمناسبة تخريج أول دفعة من المواطنين والمواطنات ممن تلقوا تدريبهم للعمل في وظائف متخصصة في القطاع الصحي·
ويأتي هذا الاحتفال ليتوج ستة أسابيع من التدريب والعمل الجاد على أيدي اختصاصيين لدى مجموعة ''ويلكير ورلد للأنظمة الصحية''، تعرف خلالها 14 متدربا ومتدربة على المفردات الطبية المستخدمة في المستشفيات والعيادات الطبية، بالإضافة إلى اكتسابهم مهارات التعامل مع المرضى والمراجعين والزوار· وسيباشر المتخرجون عملهم في مستشفى ويلكير في دبي وفي العيادات ومراكز التشخيص والعلاج التابعة للمجموعة· وأضاف معالي حميد القطامي ''إن القطاع الصحي يستقطب سنويا آلاف العاملين من مختلف المستويات المهنية، واننا نشكر مبادرة مجموعة ولكير وورلد للأنظمة الصحية لتجاوبها مع مبادرة برنامج الكوادرالوطنية، وموافقتها على تدريب وتأهيل وتوظيف هذه الدفعة من الخريجين، آملين أن تحذو المؤسسات الطبية الأخرى حذوها، مستفيدة من نجاح هذه التجربة''·
وأثنى معالي أحمد حميد الطاير رئيس مجلس أمناء الكوادر الوطنية بدوره على مواظبة المتدربين والمتدربات وقال ''ان الكثيرين من زملائكم ينظرون بترقب إلى تجربتكم حتى يتشجعوا ويقدموا على اتباع البرنامج التدريبي ذاته الذي خضعتم له، وإن نجاحكم واخلاصكم في عملكم سيفتح الباب واسعا أمام مئات الإماراتيين الباحثين عن فرصة عمل للدخول في هذا المجال، سواء في المستشفيات الحكومية أو المستشفيات الخاصة''·
واضاف: ''إن وجود مدينة دبي الطبية يعتبر في حد ذاته مصدرا رئيسيا للعديد من الوظائف في القطاع الصحي، ونحن سنعمل جاهدين لإيجاد مزيد من فرص التدريب والتأهيل والتوظيف في هذا القطاع''·

اقرأ أيضا

"الأرصاد" يحذر من تدني مدى الرؤية بسبب الغبار والأتربة