الاتحاد

الإمارات

إنجاز 40 ألف معاملة رهن عقاري في بلدية أبوظبي سنوياً

جانب من ورشة العمل (من المصدر)

جانب من ورشة العمل (من المصدر)

هالة الخياط (أبوظبي)

أنجزت بلدية مدينة أبوظبي 1400 معاملة رهن عقاري رقمية منذ تحويل خدمات الرهن لتكون إلكترونية منذ أغسطس الماضي، منها 300 معاملة تم رفضها من قبل البنوك لعدم تحديد قيمة الرهن أو نوعه أو درجته، أو لعدم المعرفة باللوائح والتشريعات.
وأعلنت البلدية أمس إطلاق الجيل السادس من منصتها الذكية «Smart Hub» الذي يحوي حزمة من أنظمة وخدمات جديدة مقدمة لعملائها من المصارف وشركات التطوير العقاري، منها 3 خدمات رئيسة تتعلق بالبيع الأول للوحدات الجاهزة من المطور، والبيع على المخطط، وتعديل قيمة الرهن العقاري.
وأكدت البلدية اكتمال التحول الإلكتروني فيما يخص خدمات الرهن العقاري بنسبة 85 إلى 90%، مشيرة إلى أن تسجيل الرهن وفكه وتعديله متاح، إلا أنه متبقٍّ فقط عملية نقل الرهن العقاري من بنك إلى آخر والرهن مع البيع والشراء وسيتم تحويلها في غضون أسبوع، بالتعاون مع التخطيط التقني والجهات المختصة، حيث تمثل عمليات نقل الرهن نحو 5% من معاملات البنوك والنسبة الأكبر المتبقية تتمثل في فك وتسجيل الرهن.
المنصة الذكية
وأكد أحمد عبدالصمد الحمادي، مدير إدارة التخطيط التقني ببلدية أبوظبي خلال كلمته الافتتاحية لفعاليات ورشة العمل التعريفية بخدمات البيع والرهونات العقارية الإلكترونية التي نظمتها البلدية أمس، أن الأقسام المعنية في بلدية أبوظبي عكفت طول الفترة الماضية على دراسة كافة المقترحات والآراء المقدمة من شركائها في شأن التحديات التي قد تواجههم، ووضع الحلول لها، وهو الأمر الذي انعكس على أرض الواقع بتحويل مجموعة كبيرة من الخدمات إلى المنصة الذكية، والتي تمكن متعاملي بلدية أبوظبي من إجراء معاملاتهم، والحصول على كل المعلومات والبيانات الخاصة بذلك إلكترونياً وفي ذات اليوم.
وأشار إلى أن المنصة الذكية ستسهم في تقليص عدد المراجعين بنسب كبيرة، حيث من المتوقع أن يتم إنجاز ما بين 30 ألف إلى 40 ألف معاملة سنوياً عبر خدمات «Smart Hub» من داخل مكاتب الشركات المعنية من دون الحاجة إلى زيارة مراكز خدمات البلدية في كل من أبوظبي والعين ومنطقة الظفرة، الأمر الذي سينعكس إيجابياً على سرعة انجاز المعاملات، فضلاً عن اختصار الوقت والجهد للاستفادة من الخدمات.
وأوضح الحمادي أن هذه الخطوة تأتي في إطار الجهود المستمرة التي تبذلها البلدية تماشياً مع رؤية قيادات دولة الامارات العربية المتحدة، والتي تؤكد أهمية التحول نحو الحكومة الذكية، وضمان توفير الخدمات الحكومية بشكل سريع وفعال، مشيراً في الوقت نفسه إلى أن الخدمة ستقلص زمن إنجاز طلبات المعاملات من أسبوع إلى نصف ساعة.
وقدم عدد من مسؤولي بلدية أبوظبي خلال الورشة عرضاً مرئياً حول إطلاق الجيل السادس من المنصة الذكية «Smart Hub» تضمن أهم ما تحتوية من مميزات وخدمات مبتكرة لمتعاملي بلدية أبوظبي من المصارف وشركات التطوير العقاري، موضحين أن المنصة توفر مجموعة خدمات بجودة عالية وكفاءة وشفافية.
وأوضح حسين الغيلاني، مدير إدارة التسجيل العقاري أن البلدية وقعت 6 اتفاقيات مع البنوك بشأن إجراء معاملات الرهن العقاري وجار الإعداد لتوقيع خمس اتفاقيات مع بنوك أخرى، وبشأن الخدمات الجديدة التي تم إطلاقها أمس أوضح أن معاملة بيع وحدة على المخطط من المطور تمر بخمس مراحل وخطوات تتصل بإنشاء معاملة بيع وشراء وحدة وطلب تسجيل رهن إن وجد من خلال منصة الخدمات الذكية عن طريق المطور، والتدقيق والاعتماد وتسجيل الرهن من البنك، واعتماد معاملة بيع وشراء وحدة عن طريق البلدية، ودفع الرسوم من خلال منصة الخدمات الذكية عن طريق المتعامل، وختاماً إصدار العقود مصدقة عبر طباعة ملصق عقد البيع إلكترونياً، وملصق الرهن من خلال المطور.

اقرأ أيضا

710 منح دراسية للمتفوقين من هيئة كهرباء ومياه الشارقة