الاتحاد

الاقتصادي

بوينج تتوقع تسليم 490 طائرة في 2008

العام الماضي شهد تسليم أول طائرة سوبر جامبو من إيرباص لـ

العام الماضي شهد تسليم أول طائرة سوبر جامبو من إيرباص لـ

توقعت شركة ''بوينج'' الأميركية أن تسلم نحو 490 طائرة تجارية خلال العام الجاري، متفوقة على رقم 2007 والبالغ 441 طائرة، وفازت صناعة الطيران التجارية بطلبيات شراء قياسية للطائرات الجديدة في عام 2007 في فترة وصفت بأنها الأقوى من ناحية الطلب من شركات الخطوط الجوية قبل أن تمتد إلى عام ثالث غير مسبوق على الاطلاق، وهذه الطلبيات التي استحوذت عليها كل من شركتي بوينج وإيرباص تجاوزت بسهولة ذلك السجل القياسي الذي تحقق في عام ،2005 كما أن كلا الشركتين انهمك في عمليات البناء التي تنطوي على انتاج لكامل الأعوام الخمسة أو الستة القادمة· وكما ورد في صحيفة الفاينانشيال تايمز مؤخراً فإن الطلب غير المسبوق خلال فترة السنوات الثلاث الماضية تشعله المبيعات القوية والمتنامية لمنطقتي آسيا الباسيفيكية والشرق الأوسط على وجه الخصوص، بعد أن باتت المنطقتان تشهدان طلباً متسارع الوتيرة على السفر الجوي وكذلك استمرار البيع بمستويات عالية للشركات الناقلة المنخفضة التكلفة في جميع أنحاء العالم، وكذلك فقد أصبحت شركات الطيران ترزح تحت ضغوط هائلة من أجل تحديث وترقية أساطيلها بسبب الارتفاع العالي في أسعار النفط وضرورة تسيير طائرات أكثر نظافة واخضراراً·
وذكرت بوينج الشركة الأكبر في العالم في مجال صناعة الدفاع والطيران أنها تلقت اجمالياً من الطلبات بلغ 1423 طلباً في العام الماضي باستثناء عدد قليل من الالغاءات وبشكل جعلها تتجاوز بسهولة الأرقام القياسية التي حققتها بمستوى 1050 و1029 طلبا في عامي 2005 و2006 على التوالي· أما شركة ايرباص العملاقة الأوروبية في تصنيع الطائرات فقد بات من المنتظر أن تعلن نتائجها الخاصة بقائمة الطلبيات النهائية في 16 يناير الجاري، ولكنها أشارت إلى أنها حصلت أصلاً على اجمالي بمقدار 1204 أوامر للشراء بحلول نهاية نوفمبر المنصرم متجاوزة الذروة السابقة التي بلغتها بمستوى 1111 طلبية في عام ·2005 وقال سكوت جارسون المدير التنفيذي لإدارة الطائرات التجارية في شركة بوينج: ''إنه عام آخر من المبيعات القوية للطيران التجاري، وقد علمنا من 2007 أن الطلب العالمي على الطائرات التجارية مستمر في القوة والاستدامة''· ومضى يشير إلى أن بوينج شهدت طلباً قوياً من جميع المناطق في العالم من مختلف أنواع شركات الخطوط الجوية بالنسبة للطائرات المتسعة والصغيرة البدن على حد سواء، وقد بلغ الاجمالي 1423 طائرة جديدة بفعل تدفق أوامر الشراء الأخيرة قبيل نهاية العام 2007 بعد أن تم حجز 200 طائرة في الأسبوعين الأخرين من العام·
بيد أن كلاً من شركتي بوينج وايرباص أصبحتا تواجهان العديد من المشاكل والتحديات في تنفيذ برامج الطائرات الجديدة على أرض الواقع بعد أن عانت التسليمات المبكرة لطائرة ايرباص السوبر جامبو A083 من تأخير بلغ العامين، كما أن أول تسليم لطائرة البوينج 787 دريم لاينر بات من المتوقع أن يشهد تأخيراً أيضاً يتراوح بين 6 و7 شهور على الأقل بينما تحدد دخولها للخدمة بحلول نهاية هذا العام· إلا أن التأخير في برنامج الطائرة دريم لاينر 787 لا يبدو أنه منع شركات الطيران من التقدم بطلبيات الشراء في مسعى لتأمين حظوظها في عمليات التسليم بعد أن علمت أن خطوط الانتاج مشغولة بالكامل حتى العام 2013-·2014
إلى ذلك فقد واجه مصنعو الطائرات الكبيرة (أكثر من 100 مقعد) أيضاً العديد من التحديات الصعبة في زيادة انتاجهم إلى أكثر من المستويات الحالية بعد أن أدى الطلب غير المسبوق إلى ممارسة ضغوط مكثفة على خطوط إمدادات أكبر مجموعتين في الصناعة، فشركة بوينج التي أصبح لديها دفتر طلبيات يحتوي على أكثر من 3400 طائرة ذكرت هذا الأسبوع أنها تمكنت من تسليم 441 طائرة في العام الماضي بزيادة بمعدل 11 في المائة من الاجمالي الذي تم انتاجه بمستوى 398 طائرة في العام ،2006 والآن فهي تتنبأ أصلاً بأن تسليماتها سوف تقفز إلى عدد يتراوح ما بين 480 و490 طائرة هذا العام وبزيادة أكبر في عام ·2009
على أن التسليمات التي نفذتها كل من بوينج وايرباص كانت على نفس المستوى تقريباً في العام الماضي حيث كانت تنبؤات ايرباص تستهدف حوالى 450 طائرة لعام 2007 أي بزيادة قليلة من منافستها الأميركية على الرغم من أن شركة بوينج قامت بتسليم المزيد من الطائرات المتسعة البدن بقيمة اجمالية أعلى من نظيرتها الأوروبية·

اقرأ أيضا