صحيفة الاتحاد

منوعات

العدو الفرنسي يخطف الهرم الذهبي

ليلى علوي وفاروق الفيشاوي وشريف رمزي بعد حصولهم على جائزة لجنة التحكيم لفيلمهم  ألوان السماء السابعة

ليلى علوي وفاروق الفيشاوي وشريف رمزي بعد حصولهم على جائزة لجنة التحكيم لفيلمهم ألوان السماء السابعة

احتشد نجوم مصر والعالم في تظاهرة فنية إبداعية كانت ختاماً رائعاً للدورة 31 لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي· وجرى في حفل الختام مساء أمس الأول تكريم المبدعين، وسلم وزير الثقافة المصري فاروق حسني والفنان عزت أبوعوف رئيس المهرجان الجوائز وشهادات التقدير للأفلام الفائزة في المسابقات المختلفة· وشارك في تقديم الجوائز للفائزين عدد كبير من الفنانين المصريين على رأسهم النجمة يسرا، والمخرجة ساندرا نشأت، والفنانون: شريف منير، ونيللي كريم، وأحمد عز·
ففي المسابقة الدولية للأفلام الروائية الطويلة التي تبارت فيها 19 فيلماً من 17 دولة فاز الفيلم الفرنسي ''العدو الحميم'' بجائزة الهرم الذهبي لأفضل فيلم، وفاز مخرجه فلورنت ايميليو بجائزة أفضل مخرج· وفاز الفيلم الباكستاني ''بسم الله'' للمخرج شهيب منصور بجائزة الهرم الفضي· فيما فاز بجائزة نجيب محفوظ لأفضل عمل أول المخرج المكسيكي جان بتريكو عن فيلمه ''أوبرا''، وفاز الفيلم نفسه بجائزة لجنة الاتحاد الدولي للنقاد· كما فازت بطلة الفيلم بجائزة أحسن ممثلة، وفاز بجائزة سعد الدين وهبه لأحسن سيناريو السيناريست الهولندي ألبرت تير هيرديت عن فيلمه ''الضربات''، وحصل الفيلم التركي ''في انتظار الجنة'' على جائزة أحسن إبداع فني· وفي المسابقة الدولية لأفلام الديجيتال الروائية الطويلة والتي تبارت فيها 12 فيلماً من 12 دولة، فاز الفيلم الصيني ''الفراشة الصغيرة'' بالجائزة الذهبية وقيمتها عشرة آلاف دولار، وذهبت الجائزة الفضية للفيلم البريطاني ''الرجل الإنجليزي'' وقيمة الجائزة ستة آلاف دولار·
وفي مسابقة الأفلام العربية التي تبارت فيها 12 فيلماً من خمس دول عربية، فاز الفيلم المغربي ''في انتظار باسوليني'' بجائزة أحسن فيلم عربي وقيمتها مائة ألف جنيه مصري مقدمة من وزارة الثقافة المصرية· ونال الفيلم المصري ''ألوان السما السابعة'' بطولة ليلى علوي وفاروق الفيشاوي وإخراج سعد هنداوي شهادة تقدير من لجنة التحكيم الدولية· كما نال شهادة تقدير خاصة أيضاً الفيلم اللبناني ''سكر بنات'' للمخرجة نادين لبكي· وكرم المهرجان في حفل الختام المخرج والسيناريست والمنتج الجزائري محمد الأخضر حامينا الحاصل على السعفة الذهبية من مهرجان كان عام 1975عن فيلمه ''وقائع سنوات الجمر''، كما تم تكريم المخرج والكاتب البريطاني نيكولاس روج والموزع الموسيقي الأميركي العالمي ذي الأصول الأفريقية كوينسي ديلات جونز صاحب أكثر الأسطوانات الغنائية مبيعاً في العالم·