صحيفة الاتحاد

الاقتصادي

2000 عامل تقاعدوا طوعياً في جنرال موتورز كوريا

محتجون على إغلاق مصنع جنرال موتورز في كوريا الجنوبية (رويترز)

محتجون على إغلاق مصنع جنرال موتورز في كوريا الجنوبية (رويترز)

جونسان (د ب أ)

قدم أكثر من ألفي عامل بفرع جنرال موتورز في كوريا الجنوبية طلبات للتقاعد الطوعي، فيما تعتزم الشركة المصنعة للسيارات ومقرها أميركا غلق مصنعها هناك، حسبما ذكرت مصادر بالشركة وأخرى محلية أمس.
وذكرت وكالة أنباء يونهاب الكورية الجنوبية أن المصادر أفادت بأن نحو 2500 عامل في 4 مصانع، تابعة لشركة جنرال موتورز كوريا من أصل 16 ألف موظف، قدموا طلبات للبرنامج الجمعة وهي المهلة النهائية.
وبشكل خاص انضم نحو ألف من أصل 1550 موظفا بمصنع جونسان إلى قائمة الأشخاص الراغبين في مغادرة الشركة، مقابل تعويض يشمل 3 سنوات من المرتب العادي وغيره من الاستحقاقات.
وقال مسؤولون نقابيون إنه يبدو أن عددا كبيرا نسبيا من الموظفين قدم طلبات للتقاعد، خوفا من إجبارهم على المغادرة دون تعويض فور بدء الشركة في عملية إعادة الهيكلة المعززة.
وأعلنت «جنرال موتورز» في منتصف فبراير عن خططها لإغلاق مصنع جونسان، بحلول مايو المقبل، وتقرير مصير المصانع المتبقية خلال الأسابيع المقبلة جراء انخفاض الإنتاجية.
وأثار القرار احتجاجا شديدا من المجتمع المحلي، الذي يعتمد بشدة على جنرال موتورز للتوظيف، وأثار أيضا تكهنات بأن جنرال موتورز قد تغادر السوق الكورية الجنوبية تماما.
وطلبت جنرال موتورز الكورية الدعم من الحكومة، قائلة إنها ستقرر مسار عملها المستقبلي على أساس مستوى المساعدة والتعاون من قوة العمل التي ستتعرض للخسارة بناء على الأجور والمزايا.
وتردد أن شركة جنرال موتورز كوريا تكبدت خسائر بلغ إجماليها 900 مليار ون (831.4 مليون دولار) في 2017.