الاتحاد

الإمارات

المجتمع الإماراتي متماسك والتسامح نهج رسخته القيادة

خلال المحاضرة  (تصوير: محمد البلوشي)

خلال المحاضرة (تصوير: محمد البلوشي)

عمر الحلاوي (العين)

نظم مكتب «شؤون المجالس» بديوان ولي العهد محاضرة في مجلس محمد أحمد المحمود البلوشي في العين بعنوان «تأملات في تسامح المجتمع الإماراتي» ألقاها الدكتور العقيد عبدالعزيز الشامسي نائب مدير عام حماية المجتمع والوقاية من الجريمة بمناسبة عام التسامح.
وقال الشامسي إن المجتمع الإماراتي متماسك وإن التسامح غرسه المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وأصبح نهجاً رسخته القيادة الرشيدة، في دولة الإمارات، وأضحى التسامح صفة ملازمة لهذا المجتمع بفضل عبقرية وحكمة الشيخ زايد، مشيراً إلى وجود أكثر من 200 جنسية مختلفة الثقافات والديانات والمعتقدات تعيش في تسامح في الإمارات، يتمتعون بالأمان وحرية العقيدة وممارسة شعائرهم ومعتقداتهم، مؤكداً أن ذلك لم يأت من فراغ وإنما هو بفضل جهود حثيثة ومستمرة بذلتها القيادة الرشيدة.
ولفت إلى أن التسامح ثقافة لا تأتي بين يوم وليلة ولكنها غرس يحتاج للرعاية والعناية حيث بدأ منذ عهد الشيخ زايد وسار على نهجه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله.
وقال: من المبادئ الأساسية في التسامح، احترام حق الآخر في الاختلاف، التعاون والتعايش المشترك.
وأضاف أن التسامح مطلوب بين أفراد الأسرة الواحدة وهي وسيلة للارتقاء والرقي ومن خلال المواثيق والقوانين فإن دولة الإمارات سباقة في ترسيخ مبادئ التسامح بالإضافة إلى مساعدتها للشعوب بغض النظر عن الخلفية الدينية والثقافية والاجتماعية، مشيراً إلى أن الإمارات هي الدولة الوحيدة في العالم التي استحدثت وزارة للتسامح.

اقرأ أيضا

سلطان القاسمي لأعضاء «الاستشاري»: خدمة المجتمع أولوية