الاتحاد

الإمارات

شرطة دبي توعي الجمهور ضد الجريمة

دبي (الاتحاد) - أعلنت القيادة العامة لشرطة دبي، أنها ستباشر تنفيذ حملات توعية وفعاليات وأنشطة للتوعية ضد الجريمة، وأنها ستشكل فرق عمل داخلية تضم متخصصين من أقسام التوعية الجنائية بالإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية، والتوعية ضد الجريمة بالإدارة العامة لخدمة المجتمع.
وأكد الرائد محمد سالم المهيري، رئيس قسم التوعية من الجريمة، أن توحيد فرق العمل ولاسيما للحملات المتعلقة بالقضايا الجنائية سيسهم في تقنين عملية التوعية وجعلها أكثر منهجية، وتوحيد الجهود واعتماد آليات واضحة تسهل مهام الحملات وتجعلها أكثر فعالية.
وأضاف أن موضوعات الحملات تشمل برنامج أمن المساكن، وهو أحد البرامج الوقائية التي تنفذها الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية، وتهدف لحماية المنازل خلال فترة سفر أصحابها خارج الدولة، وذلك عبر التسجيل بالخدمة التي تقدمها شرطة دبي بشكل مجاني، وحملة “احفظ حلالك وريح بالك” التي نفذتها الإدارة العامة لخدمة المجتمع، التي تنبه أفراد المجتمع لظاهرة ترك المركبات المحملة بالبضائع دون حراسة، مشيراً إلى أنه ستتم توعية الجمهور بمختلف شرائحه من خلال برنامج غير الناطقين باللغة العربية، بهدف نشر الوعي الأمني بين الجاليات الأجنبية المقيمة في إمارة دبي.
وأشار إلى أن التوعية ستشمل قضايا التحرش الجنسي والعنف والمشاجرات بين الشباب، من خلال برنامج “أنت لست سلوكك” الذي تنفذه الإدارة العامة لخدمة المجتمع، بالتعاون مع منطقة دبي التعليمية والنيابة العامة وجمعية توعية ورعاية الأحداث، ويهدف إلى تعديل سلوك الطلبة ورعاية المتأخرين دراسيا منهم.
إلى ذلك، يشهد معالي الفريق ضاحي خلفان تميم، القائد العام لشرطة دبي، اليوم، الاحتفال بيوم البحث العلمي، الذي ينظمه مركز دعم اتخاذ القرار، في قاعة حمدان بن محمد بمبنى القيادة العامة لشرطة دبي، بحضور مديري الإدارات العامة، والضباط والأفراد والمدنيين الحاصلين على درجتي الماجستير والدكتوراه، وجميع خريجي دورات مناهج البحث العلمي، التي نفذها المركز منذ بداية عام 1996م وحتى نهاية عام 2011م.
وسيقوم معاليه خلال هذا الحفل بتكريم الضباط الذين استكملوا مسيرتهم العلمية، وعملوا على تطوير قدراتهم ومهاراتهم البحثية بالحصول على أعلى الدرجات العلمية، كما سيتم أيضا تكريم الإدارات العامة التي تعاونت مع المركز، وبذلت جهودا كان لها الأثر في إنجاح هذه الدورات، والمساهمة في تحقيق الأهداف المنشودة في تطوير الجوانب العلمية من خلال تخريج دفعات متتالية من باحثين متميزين ومبدعين.
وقال الدكتور محمد مراد عبد الله، مدير المركز، إن تنظيم هذه الاحتفالية يجسد اهتمام القيادة العامة لشرطة دبي، بالبحث العلمي كنهج استراتيجي لتحقيق التقدم والرقي والتميز والازدهار، مؤكداً أن هذه الدورات تستهدف نشر ثقافة البحث العلمي، لبناء منظومة بحثية متكاملة ترتقي بالأداء العام للشرطة وتعزز الريادة والتميز الذي بلغته.
على صعيد منفصل، التقى اللواء خميس مطر المزينة، نائب القائد العام لشرطة دبي، جاي وارينغتون القنصل العام البريطاني في دبي.
وبحث الجانبان خلال اللقاء سبل تعزيز التعاون وتوطيد العلاقات بينهما، وآخر المستجدات المحلية والدولية، والمواضيع ذات الاهتمام المشترك، خصوصا المتعلقة بالجالية البريطانية في دبي.
إلى ذلك، أكد اللواء عبدالجليل مهدي محمد العسماوي مدير الإدارة العامة لمكافحة المخدرات في شرطة دبي، عمق العلاقات الأخوية بين شرطة دبي والشرطة العمانية السلطانية، وحرص الجانبين على المحافظة عليها بأعلى مستوى، الأمر الذي يتطلب المزيد من الزيارات المتبادلة والنقاشات البناءة والمثمرة حول واقع الجريمة في كلا البلدين وبخاصة جرائم الاتجار بالمخدرات وتهريبها، وكذلك على مستوى تبادل المعلومات والخبرات وتنظيم الدورات المشتركة التي تزيد من كفاءة العاملين في مجال مكافحة المخدرات في كلا البلدين.
جاء ذلك خلال استقباله في مكتبه أمس، وفد الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية في شرطة عمان السلطانية “الإنتربول”، برئاسة العقيد عوض بن بطي المنظري، وعضوية عدد من الضباط.
من جانبه، قال العقيد المنظري إن زيارة الوفد للإدارة تأتي ضمن جولة على عدد من إدارات شرطة دبي، في سياق التعاون بين الجانبين خصوصا في مجال مكافحة الجريمة عموماً ومنها جرائم مكافحة المخدرات.
وقام الوفد بجولة في أقسام الإدارة، واستمع في قاعة الشهيد الملازم محمد مراد إلى شرح قدمه نائب مدير المدير العام العقيد خالد صالح الكواري حول الهيكل التنظيمي والرؤية العامة لإدارة مكافحة المخدرات وفقاً للأهداف الاستراتيجية لشرطة دبي في الوقاية والحد من الجريمة، ونشاطاتها الميدانية الداخلية والدولية، والدورات التي تنظمها للجهات المختصة بمكافحة المخدرات محلياً وخليجياً وعالمياً.

اقرأ أيضا

رئيس وزراء اليابان يستقبل هزاع بن زايد