صحيفة الاتحاد

كرة قدم

«السيدة العجوز» في صالون الكبار بالعلامة «21»

مراد المصري (دبي)

حسم يوفنتوس بطاقة الصعود لدور الثمانية بدوري أبطال أوروبا، بعد فوزه على بورتو بهدف دون رد ليلة أمس الأول سجله الأرجنتيني باولو ديبالا من ركلة جزاء قبل نهاية الشوط الأول، ليحسم اليوفي مواجهتي الذهاب والإياب لصالحه بثلاثية نظيفة، في مباراة لعبت فيها كتيبة «السيدة العجوز» بأقل مجهود وادخرت الطاقة للمواجهات المقبلة التي يتوقع أن تكون قوية في ظل الأسماء التي بلغت هذا الدور.
وتغنت الصحف الإيطالية الصادرة أمس بانتصار اليوفي، وعنونت اللاجازيتا ديللو سبورت، وكتبت: السيدة في الصالون.. يوفنتوس بين الثمانية الكبار في أوروبا، فيما كتبت الكورييري ديللو سبورت: سيدة أوروبا، يوفنتوس يتأهل إلى ربع النهائي.
فيما عنونت «التوتو سبورت» فرحاً بالتأهل، وكتبت: افعلها بنفسك، بركلة جزاء ديبالا اليوفي يحسم اللقاء دون مشاكل.. يوفنتوس في دور الثمانية وليس خائفاً من مواجهة الأندية الكبيرة.
وتجددت المواجهة بين الحارس الإيطالي جيانلويجي بوفون والإسباني إيكر كاسياس، لينجح «جيجي» في التفوق للمرة الرابعة على منافسه في مواجهات الأدوار الإقصائية، بعدما تفوق اليوفي على ريال مدريد 3 مرات في هذه الأدوار سابقاً، وذلك في ليلة أصبح فيها «القديس» أكثر لاعباً مشاركة في تاريخ البطولات الأوروبية للأندية بمجموع 175 مباراة، متجاوزاً الإيطالي باولو مالديني 174 مباراة.
وأثبت يوفنتوس الذي لم يخسر في 21 مباراة أوروبية على التوالي في ملعبه، أن خير وسيلة للهجوم هي الدفاع، حيث لم تستقبل شباكه أي هدف في 6 من مبارياته الثماني الأخيرة في دوري الأبطال، كأكثر فريق نجح بذلك الموسم الحالي في المسابقة الأوروبية، علماً أن بوفون حافظ على نظافة شباكه 44 مرة في 103 مباريات خاضها في دوري الأبطال.
وركزت وسائل الإعلام الأضواء على الأرجنتيني باولو ديبالا الذي أصبح متخصصاً في ركلات الجزاء هذا الموسم، وقال اللاعب: مع هذا الفريق من المستحيل عدم إيمانك بقدرتك على الفوز بدوري الأبطال، ربما سنواجه فرقاً قوية في الدور المقبل، لكننا نمتلك الجودة ويمكننا إحراز اللقب هذا الموسم، في حال بلغنا المباراة النهائية أتمنى مواجهة برشلونة لتعويض عدم وجودي قبل عامين في النهائي ومحاولة الفوز هذه المرة.
ورغم التأهل فإن أليجري طلب من لاعبيه العمل على تحسين أدائهم في الأدوار المقبلة، وقال «يجب أن نحسن من جودتنا في أرضية الميدان، هدفنا كان الوصول لدور الثمانية، وبعد ذلك سنرى كيف تنتهي الأمور، نتطلع لبلوغ المباراة النهائية».
وتابع «لم ندافع بشكل جيد وكنا سنستقبل أهدافاً، لكن بشكل عام عرفنا كيف ندير المباراة لصالحنا، ونخرج فائزين». وجاءت تصريحات أليجري في وقت خرج فيه ماروتا المدير الرياضي، ليجدد الثقة فيه وسط شائعات رحيله بنهاية الموسم، وقال: «نحن سعداء مع أليجري، ومن الحكمة الاستمرار معه، فهو مدرب متميز على الصعيد الفني، وقائد حقيقي للفريق في الميدان».
وأكد بوفون، أن يوفنتوس يجب أن يكون في دور الثمانية للمسابقة الأوروبية في كل عام، وقال: «تحسنا كثيراً على مر السنوات وتحديداً الموسم الحالي، وحصلنا على الثقة».
وكشف بوفون أنه لا يريد مواجهة ليستر سيتي في الدور المقبل، وقال: «إنهم فريق لديهم الحماس والعاطفة، والقدرة على تهديد أي فريق بمهارات لاعبيه، وليس لديهم ما يخسروه في البطولة بشكل عام».
من جانبه اعترف البرازيلي داني ألفيش، عدم رغبته بمواجهة فريقه السابق برشلونة في الدور المقبل، وقال: «لقاء برشلونة سيكون أمراً غريباً علي، في حال التقيت معهم أريد ذلك بالمباراة النهائية».