الاتحاد

كرة قدم

طارق مصطفى: راضٍ عن عملي مع العروبة

عماد النمر (الفجيرة)

شهد دوري الدرجة الأولى أحدث إقالة في صفوف المدربين، بعدما أنهت إدارة نادي العروبة التعاقد مع المدرب المصري طارق مصطفى بالتراضي بين الطرفين، ليكون الضحية السابعة في المسابقة هذا الموسم، حيث سبقه المدرب المواطن سالم ربيع بوسماح مدرب العربي، الذي قاد الفريق خلال تصفيات كأس صاحب السمو رئيس الدولة، ولم يحقق أي فوز مع الفريق العائد للدوري من جديد، ثم خاض معه مباراة واحدة في الدوري خسرها أمام مصفوت بالأربعة، لتنهي الإدارة تعاقدها مع المدرب عقب الجولة الأولى.
وكانت الإقالة الثانية من نصيب المدرب الوطني أحمد النقبي مدرب الخليج، الذي قاد الفريق في خمس مباريات خلال تصفيات كأس صاحب السمو رئيس الدولة لأندية الأولى، واحتل الفريق المركز الخامس قبل الأخير في مجموعته الأولى برصيد 4 نقاط، ثم خاض ثلاث مباريات مع الفريق في الدوري، قبل أن يرحل ويتولى من بعده المدرب التونسي محمد المنسي، اعتباراً من الجولة الرابعة.
واستغنت إدارة نادي دبي عن الإيطالي أرينا عقب الجولة الثالثة من الدوري، وتعاقدت مع المدرب الفرنسي محمد دجابور، وطالت مقصلة الإقالات التونسي غازي الغرايري مدرب الشعب عقب الجولة الرابعة، رغم أن الإدارة تعاقدت معه بداية الموسم لمدة ثلاث سنوات من أجل بناء فريق جديد، إلا أن النتائج عجلت بإقالة المدرب، وتولى من بعده مواطنه حاتم السويسي مؤقتاً، حتى تم التعاقد مع البرازيلي شاموسكا، الذي قاد الفريق اعتباراً من الجولة السادسة، كما استغنت إدارة نادي رأس الخيمة عن خدمات راجكو عقب الجولة السادسة، وتعاقدت مع البرازيلي لويز أنطونيو.
وأنهت إدارة الحمرية خدمات المدرب صالح بشير عقب الجولة الـ 11، حيث تقدم باستقالته لاختلاف وجهات النظر مع الإدارة. وقال طارق مصطفى مدرب العروبة، الذي تم إنهاء التعاقد معه إنه راضٍ عما قدمه مع الفريق منذ تولى مسؤوليته الفنية بداية الموسم الجاري، وقال: التغيير سنة الحياة، وقد تعاملت معي إدارة نادي العروبة بكل احترام وأكن لهم كل تقدير، وأتقدم لهم بالشكر الجزيل على تعاونهم معي خلال الفترة الماضية، وعلى رأسهم رئيس مجلس إدارة النادي علي مبارك بن عباد، وزملاؤه أعضاء المجلس، كما أتقدم بالشكر إلى لاعبي الفريق والجهاز الفني والإداري، وإلى جماهير النادي الوفية التي ساندت الفريق طوال الموسم. وأوضح أن فريق العروبة أصبحت له شخصية، بعدما قدم مستويات جيدة، وظهر بصورة جديدة بفضل الدعم الكبير الذي قدمته الإدارة للفريق، وكانت البداية في تصفيات كأس رئيس الدولة التي حقق فيها الفريق العلامة الكاملة بخمسة انتصارات، وتأهله إلى دور الـ16 لملاقاة الشارقة، وظهر الفريق بشكل جيد خلال مباراة الكأس، وتفوق الشارقة بعامل الخبرة، مؤكداً أن الفريق يملك لاعبين جيدين، سواء مواطنون أو أجانب، مضيفاً أن العروبة هو الفريق الوحيد الذي لم يقم بتغيير أجانبه طوال الموسم، نظراً لتميزهم، وعلى رأسهم بابا ويجو وصيف هدافي الدوري برصيد 15 هدف، وفينيكيوس صاحب السبعة أهداف.
وأضاف: لعبنا 15 مباراة في الدوري ووصلنا للمركز الخامس، ولدى الفريق أقوى خط هجوم بالمسابقة، وهذا يدل على أن الفريق على الطريق الصحيح في أن يكون أحد الأندية القوية في دوري الأولى، انتظاراً لحصد الثمار وتحقيق طموح التأهل إلى دوري المحترفين، ولا شك أن الفريق يملك العناصر التي تساعده على تحقيق هذا الطموح، وأرجو التوفيق للمدرب بدر صالح في مهمته الجديدة خلال المرحلة المتبقية من الموسم.

اقرأ أيضا