الاتحاد

الإمارات

الشعفار يفتتح المعرض الإماراتي الأوروبي لتجهيزات ذوي الاحتياجات

الشعفار خلال جولته في أجنحة المعرض

الشعفار خلال جولته في أجنحة المعرض

أكد الفريق سيف عبدالله الشعفار وكيل وزارة الداخلية أن وزارة الداخلية تقوم بمهام إنسانية كثيرة ومهمة لخدمة المجتمع وتكون هذه الخدمات على مستوى عال من الجودة والرقي، موضحاً أن النواة في إنشاء مراكز وزارة الداخلية بدأت بتوجيهات المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان ''رحمه الله'' وتبنى الفكرة الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان وزير الداخلية إلى أن وصلت المراكز إلى احتضان وتأهيل وتشغيل ذوي الاحتياجات الخاصة على مستوى الدولة·
جاء ذلك خلال افتتاحه فعاليات المعرض الإماراتي الأوروبي لأدوات وتجهيزات تأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة صباح أمس بفندق قصر الإمارات، والمقام برعاية كريمة من الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان وزير الداخلية، والذي تنظمه مراكز وزارة الداخلية لتأهيل وتشغيل ذوي الاحتياجات الخاصة بالتعاون مع مجموعة من المؤسسات الأوروبية والمحلية المتخصصة في ميدان تصنيع وتسويق الأدوات المعينة لذوي الإعاقة وذلك على هامش تنظيم العرس الجماعي الأول لذوي الاحتياجات الخاصة في إمارة أبوظبي الذي يقام غداً بمشاركة عشرين من ذوي الاحتياجات الخاصة من كافة إمارات الدولة·
وأشار الشعفار إلى أن مراكز وزارة الداخلية لتأهيل وتخريج ذوي الاحتياجات الخاصة قامت بتخريج 300 طالب وتشغيل 250 خريجا في الدوائر والمؤسسات الحكومية والخاصة·
وقال الشعفار إن وزارة الداخلية ستظل تحتضن هذه المراكز لتحقيق هدفها الرئيسي وهو خلق الإرادة والأمل لذوي الاحتياجات الخاصة ودمجهم في المجتمع، منوهاً أن القيادة الحكيمة لدولة الإمارات لا يوجد لديها سقف للتوقف في تطوير جميع القطاعات بالدولة وأن رؤيتهم واسعة في تطوير وزارة الداخلية وأن تجربة مراكز ذوي الاحتياجات الخاصة سوف تأخذ حقها من هذا التطوير·
وأضاف الشعفار أن فكرة تخصيص ريع مزاد الأرقام الجديدة للفئة الخامسة بأبوظبي تعتبر فكرة رائدة وأن إقبال الناس أتي بدافع إنساني وأن ريع هذه الأموال سيكون لخدمة مراكز تأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة وسوف تأخذ سبيلها لدعمهم وتدريبهم والعناية الفائقة بهم· وأشار الشعفار أن وزارة الداخلية ستقدم منحة لعدد 20 عريسا في العرس الجماعي الأول لذوي الاحتياجات الخاصة والذي سيقام برعاية كريمة من سمو وزير الداخلية في فندق قصر الإمارات·
وأكد ناصر علي بن عزيز المشرف العام لمراكز وزارة الداخلية أن تنظيم هذه الفعاليات يأتي انسجاماً مع توجهات القيادة والدولة نحو تأكيد الحقوق العامة والخاصة لذوي الاحتياجات الخاصة كما تأتي احتفاء بعيد الاتحاد السادس والثلاثين وبمناسبة اليوبيل الذهبي لشرطة أبوظبي وبالتزامن مع اليوم العالمي لذوي الإعاقة حيث يهدف تنظيم المعرض على إطلاع مؤسسات التأهيل الوطنية والأهالية والعاملين والمهتمين على أحدث ما توصلت إليه تكنولوجيا الأدوات التاهيلية المساعدة لذوي الإعاقة وبما يساهم في الحد من تأثير العجز وتسهيل إدماج ذوي الاحتياجات الخاصة في الحياة العامة للمجتمع· وقد قام الفريق سيف الشعفار بجولة في أجنحة المعرض والتي احتوت على أجهزة ومعدات حديثة لذوي الاحتياجات الخاصة·

اقرأ أيضا

محمد بن زايد يستقبل وزير العلوم والتكنولوجيا والابتكار البرازيلي