الإمارات

الاتحاد

«المعاشات»: المنافع التأمينية تحسب على أساس «حساب الاشتراك» وليس الراتب الإجمالي

رسم بياني يوضح نسبة حساب المعاش مقارنة بسنوات الخدمة

رسم بياني يوضح نسبة حساب المعاش مقارنة بسنوات الخدمة

سامي عبد الرؤوف (دبي)

أكدت الهيئة العامة للمعاشات والتأمينات الاجتماعية، أنه يتم دفع واستقطاع الاشتراكات على أساس راتب «حساب الاشتراك»، كما تؤدي المنافع التأمينية للمؤمن عليه عند انتهاء خدماته وفقاً له، مشيرة إلى أن التسوية تكون وفقاً لهذا الراتب وليس على الراتب الإجمالي ككل. وأوضحت الهيئة، أن أي بدلات أو علاوات أخرى «غير أصيلة» لا تدخل ضمن راتب حساب الاشتراك، حيث إن طبيعة هذه العلاوات متغيرة أحياناً وقد لا تأخذ صفة الاستمرارية.وقالت حنان السهلاوي مدير مكتب الاتصال الحكومي بالهيئة، في تصريح لـ «الاتحاد»: هناك فرق بين الراتب الإجمالي وراتب حساب الاشتراك، فالراتب الإجمالي هو جل ما يتقاضاه المؤمن عليه من جهة عمله بما في ذلك راتبه الأساسي والبدلات والعلاوات الأصيلة وغير الأصيلة في الراتب، بينما راتب حساب الاشتراك، هو الجزء من هذا الراتب، الذي تستقطع على أساسه الاشتراكات من المؤمن عليه، وبحيث يتم التأمين فقط على هذا الجزء من الراتب دون سواه.

وأشارت إلى أن راتب حساب الاشتراك في القطاع الحكومي يتكون ويحتسب من خلال «خمس» عناصر، هي: الراتب الأساسي، وعلاوة غلاء المعيشة، والعلاوة الاجتماعية للأبناء، والعلاوة الاجتماعية للمواطن، وبدل السكن، وبحد أقصى 300 ألف درهم، وبالتالي لا يدخل في الاشتراك أكثر من هذا الحد، بينما يتكون راتب حساب الاشتراك في القطاع الخاص من كل ما نص عليه عقد العمل، وبحد أقصى 50 ألف درهم، بحيث لا يدخل في الاشتراك أكثر من هذا الحد بالنسبة للقطاع الخاص.

وأوضحت السهلاوي، أنه إذا كان الموظف يعمل في القطاع الحكومي، وراتبه الإجمالي 68,825 درهماً على سبيل المثال، يتم التأمين فقط على جزء من هذا الراتب، وهو ما يعرف براتب حساب الاشتراك، الذي يتكون من الراتب الأساسي 33,420 درهماً بالإضافة لعلاوة السكن 5,000 درهم بالإضافة للعلاوة الاجتماعية 700 درهم بالإضافة لعلاوة الأبناء -لديه 6 أبناء -3,000 درهم، بالإضافة إلى علاوة غلاء المعيشة 500 درهم.

وبالتالي فإن راتب حساب اشتراكه هو حصيلة مجموع راتبه الأساسي وهذه العلاوات الأصيلة وذلك بقيمة (42,620) درهماً، وهذا هو الجزء فقط الذي يتم التأمين عليه وتستقطع منه نسبة الاشتراكات لدى الهيئة، في حين يتم استثناء الجزء الآخر المتبقي من الراتب الإجمالي والمقدر بـ(25,830) درهماً من التأمين أو من راتب حساب الاشتراك الخاضع للقانون.

وأكدت أن متوسط راتب حساب الاشتراك، يتعلق بحقوق المؤمن عليه ومنافعه التأمينية سواء كانت معاشاً تقاعدياً أو مكافأة نهاية خدمة تسوى على أساس هذا المتوسط، موضحة أن هذا المتوسط يحسب للعاملين في القطاع الحكومي على آخر ثلاث سنوات عمل، بينما في القطاع الخاص يحسب على أخر خمس سنوات، أو مدة الاشتراك بأكملها إن قلت عن ذلك.

وقالت السهلاوي: إذا كان موظف يعمل في القطاع الحكومي ويتقاضى راتباً قدره 25,000 ألف درهم، وراتب حساب اشتراكه (الأساسي+ العلاوات والبدلات الأصيلة) لآخر ثلاث سنوات عمل تدرج نتيجة لزيادة راتبه من 10 آلاف درهم للسنة الأولى، إلى 15 ألف درهم للسنة الثانية إلى 20 ألف درهم للسنة الثالثة، وبالتالي يتم احتساب هذا المتوسط.

وأضافت: هذا المتوسط عبارة عن مجموع حساب الاشتراك لهذه الرواتب خلال ثلاث سنوات عمل تعادل مبلغ،(000 .540 )درهم، وبالقسمة على 36 شهراً سيكون متوسط راتب حساب اشتراك هذا الموظف الذي سيتقاضى على أساسه المعاش هو 15 ألف درهم

وأشارت إلى أنه في القطاع الخاص يمكن حساب قيمة المعاش الذي سيتقاضاه المؤمن عليه بنفس الطريقة مع الاختلاف أن الحساب سيكون على متوسط آخر 5 سنوات وليس 3 سنوات كما في القطاع الحكومي، ولفتت إلى أن المتوسط الذي قدر ب15,000 هو الذي يتم الاعتداد به عند احتساب مستحقات المؤمن عليه سواء كانت معاشاً تقاعدياً أو مكافأة نهاية خدمة.

وأفادت السهلاوي: إن «راتب حساب المعاش» هو متوسط راتب حساب الاشتراك الذي يحسب على أساسه المعاش (آخر ثلاث سنوات للعاملين في القطاع الحكومي-آخر خمس سنوات للعاملين في القطاع الخاص) ومنه تحسب النسبة المستحقة من المعاش وفقاً لمدة الاشتراك.

ونوهت إلى أنه إذا قضى المؤمن عليه في العمل 20 سنة خدمة يستحق 70% من هذا المتوسط، وإذا قضى 25 سنة يستحق 80% منه، وإذا قضى 30 سنة يستحق 90% منه، وإذا قضى 35 سنة يستحق 100% منه أي المتوسط بالكامل، وإذا قضى أكثر من ذلك يصرف له بالإضافة إلى المعاش مكافأة بواقع 3 أشهر من راتب حساب المعاش عن كل سنة تزيد عن ذلك.

وأوضحت السهلاوي أن طريقة الاحتساب تعتمد على تحديد راتب حساب المكافأة، والذي يساوي متوسط راتب حساب الاشتراك عن الثلاث سنوات الأخيرة من الخدمة، فمثلا أن راتب حساب المكافأة هو(10,000) وسنوات خدمة مؤمن عليه هي (12) سنة، سيكون احتساب المكافأة عن هذه المدة راتب شهر ونصف الشهر، عن كل سنة من السنوات الخمس الأولى، وراتب شهرين عن كل سنة من السنوات الخمس التالية، وراتب ثلاثة أشهر عن كل سنة من السنوات التالية، ومن ثم يكون مجموع المكافأة (235,000) درهم.

اقرأ أيضا

إماراتي يفوز بجائزة الطبيب العربي 2020