الاتحاد

خليجي 21

«القطري».. مطاردة لقب خارج الديار

منتخب قطر  يريد أن يلعب دور البطولة في البحرين (أرشيفية)

منتخب قطر يريد أن يلعب دور البطولة في البحرين (أرشيفية)

الدوحة (الاتحاد)- يدخل منتخب قطر منافسات «خليجي 21» بطموحات كبيرة بحثاً عن إنجاز للكرة القطرية في البطولة، خاصة أن «العنابي» يملك حظوظاً كبيرة في تصفيات كأس العالم 2014، رغم أنه رابع المجموعة الأولى برصيد 7 نقاط، بفارق الأهداف فقط عن كوريا الجنوبية وإيران اللذين يتفوقان بفارق الأهداف، بينما تتصدر أوزبكستان المجموعة برصيد 8 نقاط، وهو ما يزيد الحافز لدى «العنابي» لخوض البطولة الخليجية بكل قوة.
ويتطلع القطريون إلى تعويض الإخفاق في «خليجي 20» باليمن، عندما خرج المنتخب من الدور الأول، بعدما احتل المركز الثالث في المجموعة الأولى، بينما صعد من المجموعة نفسها الكويت والسعودية، في حين أن «العنابي» خرج من نصف النهائي في «خليجي 19».
وخاض منتخب قطر آخر «بروفة» قبل التوجه إلى البحرين، أمام منتخب مصر، حيث يلاقي «الأبيض» في أولى مبارياته بالبطولة، ولعل مشاركة «العنابي» في تصفيات المونديال، وراء استمرار المباريات الودية والرسمية، حيث لعب مع العراق ودياً، قبل لقاء لبنان، ونجح المنتخب القطري في الفوز خلال اللقاءين، وهو ما يؤكد أن الخط البياني للفريق في تصاعد مستمر.
واكتمل القوام الرئيسي للمنتخب، بعودة المدافع بلال محمد، بعد غيابه للإصابة وأيضاً عبد العزيز حاتم للسبب نفسه، وهو ما يعني اكتمال عناصر الخبرة في الصفوف، أمثال الهداف سبستيان سوريا وخلفان إبراهيم خلفان ويونس أحمد وعلي عفيف.
ويتعامل الشارع القطري مع البطولة على أنها جاءت في توقيت مناسب للغاية لتحقيق إنجاز جديد، والمنافسة على اللقب، خاصة أن المنتخب في أعلى «فورمة» بدنية وفنية، نظراً لأن الفريق يشارك في تصفيات كأس العالم، ويلعب أمام منتخبات قوية مثل كوريا الجنوبية وإيران وأوزبكستان وأيضاً لبنان.
شارك منتخب قطر في جميع دورات الخليج، ولم يغب عن أي بطولة، إلا أنه صعد إلى منصة التتويج 6 مرات، منها مرتان لتسلم الكأس، و4 مرات كوصيف، وتجسدت أول الإنجازات الكرة القطرية عام 1984، عندما فاز بالمركز الثاني، بعد العراق في البطولة التي أقيمت في عُمان، وفي عام 1990 بالكويت جاء «العنابي» في المركز الثاني بعد أصحاب الأرض، وعندما استضافت الدوحة بطولة عام 1992، اكتسى الكأس باللون «العنابي»، وفي عُمان عام 1996، جاء منتخب قطر وصيفاً بعد الكويت، وفي عام 2002 استضافت السعودية البطولة، وحصلت قطر على المركز الثاني، وفي عام 2004، استضافت قطر في البطولة، وحصدت الكأس.
وضمت القائمة الأولية لقطر 5 لاعبين من المنتخب الفائز بلقب «خليجي 17» بالدوحة، وهم وسام رزق، ويوسف أحمد، وبلال محمد، وإبراهيم الغانم، والحارس قاسم برهان.


نجم الفريق
سبستيان «منصة الأهداف»
يقود سبستيان سوريا «29 عاماً» هجوم «العنابي« في «خليجي 21»، ويحمل سوريا ورفاقه طموحات الجماهير القطرية في البطولة، ورغم أن اللاعب لم يسجل سوى 3 أهداف في تصفيات كأس العالم، إلا أن أهدافه مؤثرة آخرها الهدف الذي سجله في مرمى لبنان، في الجولة الأخيرة من التصفيات، والذي منح منتخب قطر ثلاث نقاط غالية، وجدد أمله في التصفيات مرة أخرى.
وبدأ سبستيان مسيرته الكروية مع نادي ليفربول مونتفيديو من عام 2002 إلى 2004، وفي موسم 2004 - 2005، انتقل إلى الغرافة، ومنه عام 2005 إلى قطر وفي موسم 2012-2013 انتقل إلى لخويا، وحصل على الجنسية القطرية ولعب لـ «العنابي« عام 2006.
شارك سبستيان مع المنتخب القطري في كأس آسيا 2007، وسجل هدف التعادل للمنتخب في مرمى منتخب اليابان، وهدف التعادل في مرمى منتخب فيتنام، وسجل هدفاً في مرمى الإمارات ولكن منتخب قطر خرج من البطولة، بعد أن سجل سبستيان جميع أهدافه في البطولة.


رؤية فنية
خالد سلمان: التحضيرات القوية تؤهل قطر للمنافسة على اللقب
أكد خالد سلمان كابتن منتخب قطر السابق أن مشاركة «العنابي» في «خليجي 21» ستكون مختلفة عن الدورات السابقة، خاصة أن تجهيزات المنتخب الحالية على أعلى مستوى، مع استمرار مشاركته في تصفيات المرحلة الأخيرة من المونديال، وبالتالي فإن «العنابي» جاهز فنياً وبدنياً للبطولة، بالإضافة إلى استمرار الدوري الذي توقف يوم 20 ديسمبر، أي قبل البطولة بأسبوعين، ولعب المنتخب مباريات ودية، قبل الدخول في الأجواء الخليجية، بالإضافة إلى عودة لاعبين أصحاب مواهب مثل موسى العلاق وعلي عفيف بعد ابتعادهما لفترة.
وأضاف أن منتخب قطر سيكون منافساً بالفعل على الفوز باللقب، وأتوقع أن يقدم مستوى فنياً رائعاً، لأنه جاهز، وهو ما يجعلنا نطمح في الفوز باللقب، وتحقيق طموحات الشارع الرياضي القطري، وإن كانت دورات الخليج ليس لها مؤشر، بأن ترشح فريق قبل بدء المنافسات، واعتدنا في السنوات الأخيرة على فوز أصحاب الأرض، ولكن البطولة سيكون لها شكل مختلف هذه المرة، رغم أن مستويات جميع المنتخبات الخليجية متقاربة.
وأشار إلى أن تصفيات كأس العالم سيكون لها مردود على أداء لاعبي قطر، بعد أن لعبوا مع فرق قوية في التصفيات، وأعتبره محظوظاً بالمشاركة في المرحلة النهائية في التصفيات المونديالية حتى هذه اللحظة، وأرى أن الظروف تخدمه، خاصة أن الصفوف مكتملة بعودة جميع المصابين، أمثال بلال محمد مدافع المنتخب وإبراهيم الغانم، وكلاهما من الأعمدة الرئيسية.
وحول المباراة الأولى أمام منتخب «الأبيض»، قال: ستكون مباراة صعبة للغاية، وأتوقع أن الفائز من المباراة سوف يتأهل إلى الدور الثاني، لأن مؤشر أداء منتخب الإمارات في تصاعد مستمر، بالإضافة إلى تجديد الدماء، ويسعى لترك بصمة كبيرة في البطولة الخليجية.

معلومات

قطر
العاصمة: الدوحة
المساحة: 11.437 ألف كيلو متر مربع
العملة: الريال
تقع قطر في منتصف الساحل الغربي للخليج العربي، وتبلغ مساحتها 11437 كيلو متراً مربعاً، ويتبعها عدد من الجزر من أهمـها حوار وحـالول وشراعوه والعالية و‎السافلية، ويتألف سطح قطر من سهل منبسط بوجه عام تتخلله بعض المنخفضات في الوسط، وبعض التلال المرتفعة في الشمال الشرقي والشمال الغربي.
تعد الدوحة عاصمة قطر المدينة الرئيسية، وتتركز فيها الوزارات والهيئات الحكومية والبعثات الدبلوماسية، وأغلب الشركات والمصالح التجارية، وتتميز الدوحة بكورنيش جميل على شاطئ الخليج، ويعيش فيها أغلب سكان قطر، ومن المدن الأخرى أيضاً الريان والوكرة والخور ودخــان وامسيعـيد، والأخيـرة عـبارة عن مدينة صناعية، حيث تقع على أطـرافها المجمعات الصناعية الكبـيرة التي تجذب أعداداً كبيرة من السكان.

التصنيف

تصنيف عام 2010: 104
تصنيف عام 2012: 97


ألوان الفريق

القميص: العنابي
الشورت: العنابي
الجوارب: العنابي


في سطور

تأسس اتحاد الكرة القطري: 1960
انضم إلى الاتحاد الدولي: 1970
رئيس اتحاد الكرة: الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني
المشاركة في كأس العالم: صفر
المشاركة في كأس آسيا: 8 مرات
الفوز بكأس آسيا: صفر
المشاركة في كأس الخليج: 20 مرة
الفوز بكأس الخليج: مرتان

اقرأ أيضا