الاتحاد

الاتحاد نت

سعودي وأسرته يسكنون في مسجد

يسكن مواطن سعودي وأسرته مسجد بئر عمر في المدينة المنورة، الذي أغلقته هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بزعم "درء الفتنة والبدع"، عقب أن خرج من منزله الذي مكث فيه طوال فترة عمله في مزرعة البئر المجاورة للبيت، نتيجة لتقاعده، وفق ما ذكر اليوم الأربعاء.

وقالت صحيفة "عكاظ" السعودية إن المواطن تقاعد من عمله، ونظرا لأنه لم يستلم مستحقاته ترك في السكن حتى استلم مستحقاته، وبالتالي لابد أن يسلم البيت وقد راعينا ظروفه أكثر من مرة، ولكن لابد من تطبيق النظام وهو أن يسلم المتقاعد مافي يده للدولة.

وأضاف المواطن علي بن مسلم الردادي (62 عاما) أنه يعمل في مزرعة بئر عثمان منذ 18 عاما، وعند تعاقد وزارة الزراعة مع شركة تدير أعمال الصيانة في المزرعة جرى الاستغناء عن خدماته.

وأوضح أن سبب طرده من سكن المزرعة يعود إلى بلاغات قدمها عن عمال المزرعة، إذ يؤكد أن "معظمهم من جنسيات عربية تقيم في الوطن بطريقة غير شرعية".

وبين أن الشركة المشغلة تعاقدت معه شفهيا دون عقود رسمية حتى أخرجته من مسكنه، ما اضطره إلى السكن في المسجد الملحق بالمزرعة.

ويرتبط المواطن بالمسكن الذي عاش فيه مع أسرته، إذ يؤكد أن أطفاله ولدوا فيه وعاش إلى جوار المزرعة ما يقارب عقدين من الزمن، مناشدا الجهات ذات الاختصاص النظر في قضيته.

اقرأ أيضا