الاتحاد

الاقتصادي

6,14 % انخفاضاً في مؤشر جلوبل للسوق الكويتية خلال نوفمبر

تداولات البورصة الكويتية تتراجع للشهر الثاني على التوالي

تداولات البورصة الكويتية تتراجع للشهر الثاني على التوالي

شهد سوق الكويت للأوراق المالية تراجعاً للشهر الثاني على التوالي، حيث سجل مؤشر ''جلوبل العام'' انخفاضاً شهرياً بلغت نسبته 6,14 في المائة لينهي شهر نوفمبر من العام ،2007 مغلقاً عند 364,05 نقطة·
وبلغت القيمة السوقية لسوق الكويت للأوراق المالية 55,23 مليار دينار كويتي بنهاية الشهر، أي بتراجع بلغت نسبته 5,54 في المائة، مقارنة بنهاية الشهر السابق، وأنهى المؤشر السعري للسوق الشهر مغلقاً عند مستوى 12,052 نقطة، ليسجل انخفاضاً شهرياً بنسبة 5,6 في المائة خلال نوفمبر من العام ·2007 وبالرغم من الانخفاض الذي شهده السوق خلال الشهرين الماضيين، سجل مؤشر ''جلوبل العام'' مكاسب بلغت نسبتها 25,2 في المائة منذ بداية العام وحتى نهاية نوفمبر الماضي·
وقال تقرير لبيت الاستثمار العالمي ''جلوبل'': إن نشاط التداول تراجع خلال نوفمبر الماضي، حيث شهدت كمية الأسهم المتداولة في السوق انخفاضاً شهرياً بنسبة 34,0 في المائة، ليصل إجمالي عدد الأسهم المتداولة خلال الشهر إلى 5,11 مليار سهم خلال الشهر· وشهدت قيمة الأسهم المتداولة في السوق انخفاضاً شهرياً بلغت نسبته 24,8 في المائة، لتصل القيمة الإجمالية للأسهم المتداولة خلال الشهر إلى 2,48 مليار دينار كويتي·
وعلى صعيد مؤشرات ''جلوبل'' القطاعية فقد منيت جميعها بالتراجع خلال الشهر، وجاء مؤشر ''جلوبل'' لقطاع الصناعة في مقدمة المؤشرات المتراجعة، مسجلاً انخفاضاً شهرياً بلغت نسبته 9,49 في المائة، كما تراجع مؤشر ''جلوبل'' لقطاع البنوك بنسبة 5,84 في المائة· ومن الشركات المدرجة ضمن قطاع البنوك، انخفض سعر سهم بنك الكويت الوطني بنسبة 5,6 في المائة خلال الشهر·
ووفقاً للتقارير الصادرة عن البنك، استحوذ بنك الكويت الوطني على 93,77 في المائة من أسهم البنك الوطني المصري في صفقة بلغت قيمتها 900 مليون دولار أميركي، كما فاز بنك الكويت الوطني من خلال مزايدة في شهر أغسطس، بحصة قدرها 51 في المائة في البنك الوطني المصري مقابل 516 مليون دولار، كما شمل العرض شراء حصص المساهمين الآخرين، وبعد انقضاء فترة عرض شراء حصص المساهمين الآخرين، وصلت حصة بنك الكويت الوطني إلى 70,328 مليون سهم أي ما يعادل 93,77 في المائة من أسهم البنك الوطني المصري·
وتراجع مؤشر ''جلوبل'' لقطاع الخدمات بنسبة 7,22 في المائة خلال الشهر نتيجة لتراجع سهم شركة ''أجبليتي'' التي تعد من أكبر شركات القطاع من حيث القيمة السوقية حيث انخفض بنسبة 18,2 في المائة خلال هذا الشهر ليصل إلى 1,260 دينار كويتي·
وتصدر سهم مجموعة ''الصفوة القابضة'' قائمة الأسهم من حيث الكمية المتداولة خلال الشهر وتم تداول 316,4 مليون سهم بقيمة إجمالية بلغت 50,6 مليون دينار كويتي· وتصدر سهم الشركة ''الكويتية لمشاريع التخصيص'' قائمة الأسهم الأكثر ارتفاعاً من حيث إجمالي الكمية المتداولة خلال الشهر، حيث تم تداول 159,3 مليون سهم بقيمة إجمالية بلغت 35,7 مليون دينار كويتي·
وتم الإعلان عن نجاح عملية الاكتتاب في زيادة رأسمال الشركة ''الكويتية لمشاريع التخصيص القابضة'' من قبل المركز المالي الكويتي (المركز) باعتباره مدير الاكتتاب ومتعهد الإصدار، وتمت زيادة رأسمال الشركة بنسبة 100 في المائة من خلال إصدار أسهم حقوق أولوية، في حين تم طرح 378 مليون سهم جديد للاكتتاب بقيمة 100 فلس للسهم، وعلاوة إصدار قدرها 75 فلساً للسهم· وأوضح التقرير أن معامل انتشار السوق خلال الشهر مال تجاه الأسهم المتراجعة بعد أن شهد 26 سهماً تراجعاً في أسعارهم، في حين شهدت أسعار 143 سهماً ارتفاعاً شهرياً، وحافظ 25 سهماً على سعر إغلاقه بدون تغيير· ومن ضمن الأسهم الأكثر ارتفاعاً خلال هذا الشهر جاء سهم مجموعة برقان القابضة بارتفاع بلغت نسبته 12,0 في المائة، تبعه سهم الشركة الوطنية الدولية (القابضة) بارتفاعه بنسبة 8,5 في المائة، ومن ثم سهم المجموعة الدولية للمشاريع الصناعية بنسبة 7,8 في المائة·
أما على مستوى الشركات المتراجعة، فكان سهم شركة التعليم المتميز للخدمات التعليمية أكبر المتراجعين خلال هذا الشهر حيث انخفض بنسبة 40,6 في المائة تبعه سهما شركة مبرد للنقل وشركة مركز سلطان للمواد الغذائية بتراجع بلغت نسبته 39,6 في المائة و27,3 في المائة على التوالي·
وأضاف: ''تم إدراج شركتين جديدتين في السوق الاعتيادي خلال شهر نوفمبر، وهما شركة منشآت للمشاريع العقارية (ضمن القطاع العقاري) وشركة ياكو الطبية (ضمن قطاع الخدمات) ليرتفع بذلك عدد الشركات المدرجة في سوق الكويت للأوراق المالية إلى 194 شركة، كما تم إدراج شركة ''إدارة الأملاك العقارية'' في السوق الموازي ليرتفع إجمالي عدد الشركات المدرجة في السوق الموازي إلى شركتين''·
وتابع التقرير: ''بالرغم من أن الاتجاه العام للسوق مازال يميل إلى الانخفاض خلال هذا الشهر، إلا أننا نتوقع له الارتفاع في غضون الشهور المقبلة· ومع ذلك، من المحتمل أن نشهد بعض عمليات جني الأرباح من قبل المستثمرين خلال الشهر الأخير من العام ·''2007

اقرأ أيضا

6.04 مليون سائح أجنبي لأبوظبي ودبي خلال 3 أشهر