الاتحاد

عربي ودولي

6 قتلى بينهم جندي أميركي في العراق

قتل ستة أشخاص بينهم جندي أميركي ، وأصيب 11 آخرون أمس في تفجيرات وهجمات مسلحة في بغداد والموصل· كما اعتقلت القوات الأمنية العراقية زعيم جماعة عربية مسلحة يعتقد أنه على صلة بمسؤولين بتهمة تنفيذ عدد من التفجيرات التي خلفت ضحايا·
ففي بغداد اقتحم مسلحون أمس مكتب صرافة وقتلوا مالكه وأحد الموظفين وأصابوا ثلاثة موظفين آخرين قرب شارع فلسطين بشرق العاصمة· وأصيب أربعة من أفراد الشرطة بانفجار قنبلة مزروعة على الطريق قرب ساحة الطيران في وسط بغداد·
وشرق العاصمة قتل جندي أميركي بانفجار عبوة ناسفة، وذكر بيان صادر عن قوات التحالف أمس ''قتل جندي من الفرقة متعددة الجنسيات اثر انفجار عبوة ناسفة بدائية الصنع أصابت سيارته عند الساعة الثامنة من مساء يوم السبت شرق بغداد''·
وفي الموصل بمحافظة نينوى قتل مسلحون ثلاثة من رجال الشرطة عندما هاجموا دورية للشرطة في نقطة تفتيش وسط المدينة، كما أصيب أربعة من أفراد الشرطة بانفجار سيارة ملغومة أمس الأول في حي المنصور جنوب الموصل، وعثرت الشرطة على جثتي رجلين قتلا بالرصاص·
وفي السياق قال قاسم الموسوي المتحدث باسم القوات العراقية في بغداد أمس إن قواته اعتقلت زعيم جماعة عربية مسلحة سنية حملت مسؤولية عدد من التفجيرات التي أودت بضحايا، واضاف أن لدى هذا القيادي صلات بساسة عراقيين·
وقال إن ثائر كاظم عبد السريوي القيادي بجماعة أنصار السنة اعتقل الشهر الماضي في غرب بغداد، وقد اعترف بتلقي الدعم من بعض الساسة·
لكن الموسوي لم يعط أسماء أي منهم بسبب استمرار التحقيق في الأمر، وقال إن ''لدينا أسماء من يقومون بمساعدة هذا الإرهابي، وهم يعملون داخل العراق وللأسف أقول إن البعض منهم هم جزء من العملية السياسية، وهدفهم هو زعزعة الاستقرار الأمني في العراق''· وأضاف الموسوي أن السريوي يقف وراء التفجيرات والاغتيالات التي وقعت بين عامي 2006 و·2008
وتابع إن السريوي مطلوب أيضا في مقتل 17 شرطيا خارج أوقات خدمتهم في منتصف عام ·2006 وأشار إلى أنه حصل على دعم من جماعات مسلحة في دول مجاورة ولكنه لم يسم أيا منها·

اقرأ أيضا

آلاف المستوطنين يقتحمون ساحة البراق