الاتحاد

عربي ودولي

رئيس الوزراء الكويتي ينجح في تخطي تصويت حجب الثقة

صوت 25 نائبا، من أصل 50 هم كامل أعضاء مجلس الأمة الكويتي اليوم الاربعاء، ضد طلب كان تقدم به عشرة أعضاء بعدم امكان التعاون مع رئيس الوزراء الشيخ ناصر المحمد الأحمد الصباح.

وكان رئيس مجلس الأمة الكويتي جاسم الخرافي أعلن في وقت سابق اليوم، تحويل جلسة المجلس الخاصة للتصويت على موضوع عدم امكان التعاون، مع رئيس مجلس الوزراء إلى سرية بناء على طلب الحكومة.

وقال الخرافي في بداية الجلسة إن "عشرة نواب تقدموا في جلسة 28 ديسمبر الماضي، بطلب امكان عدم التعاون مع رئيس مجلس الوزراء وتمت تلاوة الطلب في تلك الجلسة، بعد التحقق من وجود النواب وبناء على المادة 145 من اللائحة الداخلية لمجلس الامة، فإنه يجب التصويت على طلب عدم امكان التعاون حيث سيتحدث نائبان من مقدمي طلب عدم التعاون اومن غيرهم، وكذلك نائبان من معارضي عدم التعاون".

وكانت الحكومة الكويتية طلبت في بدايةا لجلسة، بناء على طلب وزير الدولة لشئون مجلس الوزراء روضان الروضان، تحويل الجلسة الى سرية استنادا الى المادة 94 من الدستور، ما حدا بالخرافي الى طلب اخلاء القاعة من الجمهور.

وتنص المادة 94 على ان تكون جلسات مجلس الامة علنية، ولكن يجوز عقدها سرية بناء على طلب الحكومة او رئيس المجلس او عشرة اعضاء وتكون مناقشة الطلب في جلسة سرية.

وانتهى مجلس الأمة في جلسته الأسبوع الماضي من مناقشة طلب النواب مسلم البراك وجمعان الحربش وصالح الملا، لاستجواب رئيس مجلس الوزراء بصفته، وقدم بعد ذلك عشرة نواب طلب عدم التعاون مع رئيس الحكومة الى رئاسة المجلس وفقا للمادة (102) من دستور البلاد.

وتنص المادة (102) على انه "لا يتولى رئيس مجلس الوزراء أي وزارة ولا يطرح في مجلس الامة موضوع الثقة به، ومع ذلك اذا رأى مجلس الامة امكان عدم التعاون مع رئيس مجلس الوزراء، رفع الامر الى رئيس الدولة وللامير في هذه الحالة أن يعفي رئيس مجلس الوزراء، ويعين وزارة جديدة او ان يحل مجلس الامة".

اقرأ أيضا

ثوران بركان في نيوزيلندا يخلف 5 قتلى